سخرت الصحف الأميركية من صواريخ روسيا التي تطلقها على سوريا ووصفتها بعدم الدقة، منطلقة مما قالت إن بعضها سقط يوم الأربعاء في الأراضي الإيرانية خلال رحلتها إلى أهدافها في سوريا.

وعنونت مجلة ناشيونال إنترست لخبر إخطاء الصواريخ الروسية أهدافها بـ"الصواريخ الروسية تطير قريبا من الشمس"، وأشارت إلى أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين تحدث في يوم عيد ميلاده الـ63 مفتخرا بالصواريخ التي أطلقتها سفنه الحربية من بعد ألف ميل، قائلا إنها أصابت أهدافها في سوريا بدقة، "لكنها في اليوم التالي أصابت إيران".

آتلانتك وناشيونال إنرتست: "حقيقة أن الصواريخ الروسية عبرت دولتين -إيران والعراق- في رحلتها إلى سوريا، يعني أن الدولتين إما قد منحتا روسيا الإذن مسبقا أو أنهما لا تريدان مواجهة بوتين لاستخدامه مجاليهما الجويين دون إذن يوم عيد ميلاده

وأوردت المجلة -وكذلك مجلة ذا آتلانتك- عن مسؤولين بوزارة الدفاع الأميركية، أن أربعة صواريخ على الأقل من مجموع 26 من طراز كروز كاليبر أن كي الروسية، قد أخطأت أهدافها. ونفت وزارة الدفاع الروسية ذلك على الفور، كما نفى مسؤولون في وزارة الدفاع الإيرانية ما قاله المسؤولون الأميركيون، ووصفوا ذلك بأنه "من قبيل الحرب النفسية".

وقالت المجلتان إنه من الصعب التحقق مما قاله الأميركيون أو الروس، لكنها أشارت إلى أن وسائل إعلام إيرانية محلية تحدثت عن انفجار وتحطم عديد من "الأجسام الطائرة" غير المعلومة الهوية شمال غرب البلاد، بالضبط في المنطقة المتوقع أن تمر بها الصواريخ الروسية المتجهة إلى سوريا. كما تحدثت عن إصابات في قرية إيرانية لأشخاص وأغنام، وقالت إن رجال الأمن أزالوا على الفور آثار تلك الانفجارات.   

وأوردت ذا ناشيونال إنترست نبذة عن صواريخ كروز عموما، وقالت إنه ليس من المستغرب أن تكون هناك نسبة من الخطأ في إصابة أهدافها، وسردت بعض الأرقام عن فشل كروز الأميركية خلال الحربين على العراق في 1991 و2003 قبل عمليات التحديث التي جرت عليها لاحقا.

وقالت مجلة آتلانتك إن حقيقة أن الصواريخ الروسية عبرت دولتين -إيران والعراق- في رحلتها إلى سوريا، يعني أن الدولتين إما قد منحتا روسيا الإذن مسبقا أو أنهما لا تريدان مواجهة بوتين لاستخدامه مجاليهما الجويين دون إذن يوم عيد ميلاده.

وأضافت آتلانتك أن هناك تقارير أخرى نُشرت الخميس غداة السقوط المحتمل للصواريخ الروسية على شمال غرب إيران، وأشارت إلى أن طهران ألحت كثيرا على موسكو لبدء حملة ضرباتها الجوية في سوريا.

المصدر : الصحافة الأميركية