تناولت صحف أميركية الحرب الإسرائيلية على غزة، ودعا بعضها إلى إعادة إعمار غزة وإنقاذ السلام، وأشارت صحف أخرى إلى فرار الإسرائيليين من البلدات الحدودية وإلى أن واشنطن تدقق بطلبات إسرائيل للأسلحة والذخيرة.

فقد أشارت صحيفة واشنطن بوست إلى أن هناك أفكارا إبداعية قدمها مسؤولان أميركيان بشأن إعادة بناء غزة وإنقاذ السلام في الشرق الأوسط.

لوس أنجلوس تايمز: إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما شددت سيطرتها على عمليات نقل الأسلحة إلى إسرائيل

وأوضحت أن مبعوث السلام الأميركي السابق دينيس روس -الذي سبق أن قاد الوفد الأميركي المفاوض لمباحثات السلام الفلسطينية الإسرائيلية- دعا الولايات المتحدة إلى خلق تغيرات ملموسة على أرض الواقع وليس مجرد تقديم رؤية لا يمكن تحقيقها.

وأضافت أن السفير الأميركي السابق لدى إسرائيل دانيا كيرتزر دعا أيضا العالم العربي والمجتمع الدولي إلى لعب دور فاعل في إعادة بناء غزة وإلى العمل من أجل وضع أسس لجهود صناعة السلام الإقليمي في المستقبل.

من جانبها أشارت صحيفة لوس أنجلوس تايمز إلى أن المئات من الإسرائيليين الذين يقيمون في قرى حدودية مع غزة وعائلاتهم غادروها ولاذوا بالفرار بعيدا عن خطر الصواريخ التي تطلقها حركة المقاومة الإسلامية (حماس) والفصائل الفلسطينية الأخرى.

أسلحة وذخيرة
ونسبت الصحيفة إلى امرأة إسرائيلية قولها إنها تخشى أن تربي أبناءها في تلك التجمعات الإسرائيلية الحدودية وسط أجواء الرعب والخوف.

وفي السياق ذاته أشارت صحيفة وول ستريت جورنال إلى أن البيت الأبيض بدأ يتفحص الطلبات الإسرائيلية للأسلحة والذخيرة.

وأضافت أن إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما شددت سيطرتها على عمليات نقل الأسلحة إلى إسرائيل.

المصدر : الجزيرة,الصحافة الأميركية