أولت صحف أميركية اهتماما بالأزمة العراقية المتفاقمة، وأشارت إحداها إلى أن العراق اهتز بفعل انهيار معنويات الجيش، بينما أشارت أخرى إلى أن الدعوات في مدينة كربلاء جنوبي بغداد إلى حمل السلاح لمواجهة المسلحين لا تكاد تتوقف.

فقد ذكرت صحيفة واشنطن بوست أن الجيش العراقي يواجه "انهيارا نفسيا" في أعقاب الخسائر التي مني بها وفراره أمام هجمات تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام.

وأضافت أن المستشارين الأميركيين الـ300 الذين سيتولون تقديم النصح للجيش العراقي سيجدونه في حالة أزمة، في ظل ما شهدته القوات العراقية من انشقاقات وفرار بعشرات الآلاف ولافتقارها إلى المعدات.

من جانبها أشارت صحيفة نيويورك تايمز إلى أن القوات العراقية لا يبدو أنها ترغب في "تحويل الدفة" وشن هجوم معاكس على المسلحين، ونسبت إلى خبراء عسكريين أميركيين القول إن ربع الجيش العراقي لا يتمتع بالمهارات القتالية.

لوس أنجلوس تايمز:
الزرقاوي الذي توفي منذ زمن يعتبر العقل المدبر لهجمات المسلحين الراهنة في العراق

عقل مدبر
وفي سياق الأزمة العراقية ذاتها، أشارت صحيفة لوس أنجلوس تايمز إلى أن أبو مصعب الزرقاوي الذي توفي منذ زمن يعتبر العقل المدبر لهجمات المسلحين الراهنة في العراق.

من جانبها أشارت صحيفة ذي كريستيان ساينس مونيتور إلى أن الدعوات المعلنة لحمل السلاح تكاد لا تتوقف في كربلاء، كما أشارت مجلة تايم إلى تقدم المسلحين في مناطق مختلفة غربي العراق.

يشار إلى أن مصادر محلية ذكرت أن مسلحين في العراق سيطروا على معبري الوليد وطريبيل الحدوديين مع سوريا والأردن، وذلك بعد يوم من السيطرة بشكل كامل على قضاء القائم التابع لمحافظة الأنبار، كما أحكموا سيطرتهم على مزيد من المناطق العراقية في صلاح الدين وديالى.

وعقب هذا التقدّم، قال مسؤولون وشهود إن الأردن عزز دفاعاته الحدودية مع العراق أمس الأحد بعدما سيطر مسلحون على أراض متاخمة لحدوده في محافظة الأنبار.

المصدر : الجزيرة,الصحافة الأميركية