تناولت صحف أميركية التحالف الدولي لمواجهة تنظيم الدولة الإسلامية، ودعا بعضها إلى استخدام أساليب الحرب النفسية، وأشارت أخرى إلى أن تنظيم الدولة تعلم كيفية التعامل مع إستراتيجية الولايات المتحدة في استهداف قادته.

فقد نشرت صحيفة واشنطن بوست مقالا للكاتب ديفد إغنيشاس دعا فيه الولايات المتحدة ودول التحالف إلى استخدام أساليب الحرب النفسية في مواجهة تنظيم الدولة.

وأضاف الكاتب أنه يمكن استخدام هذه الطرق لبث الشك والريبة وتوليد عدم الثقة بين أفراد التنظيم، وذلك من خلال استخدام أساليب الكذب والتضليل لإحداث التفرقة والانقسام الداخلي.

وأوضح الكاتب أن تنظيم الدولة يقوم على مبدأ التخويف، وأنه سيقوم بقتل العشرات من مقاتليه إذا شك في ولائهم، وأنه يمكن إرسال متسللين لاختراق تنظيم الدولة وبث روح الشك والريبة وعدم الثقة في أوساط المقاتلين المتطرفين.

واشنطن بوست: مصادر عسكرية أميركية صرحت البارحة بأن مقاتلات إيرانية من طراز فانتوم إف4 قصفت مواقع لمسلحي تنظيم الدولة في العراق

مقاتلات إيرانية
على صعيد متصل بتنظيم الدولة، نسبت الصحيفة إلى مصادر في وزارة الدفاع الأميركية (بنتاغون) البارحة القول إن مقاتلات إيرانية قصفت مواقع ينتشر فيها مسلحو تنظيم الدولة في العراق.

وأوضحت أن المصادر أفادت بوجود مؤشرات على أن إيران شنت غارات جوية بواسطة طائرات فانتوم أف-4 في الأيام الأخيرة، دون إيضاح ما إذا كانت هذه الغارات تمت بالتنسيق مع قوات التحالف الدولي.

من جانبها، نسبت صحيفة وول ستريت جورنال إلى الرئيس السابق لجهاز الاستخبارات العسكرية الأميركي مايكل فلين القول إن تنظيم الدولة يتكيف مع الإستراتيجية التي تتبعها الولايات المتحدة في استهداف عناصره وقياداته.

وأضاف أن لدى تنظيم الدولة الإمكانية للتعلم وأخذ العبر، وأنه يولي اهتماما كبيرا لما يتعرض له من إخفاقات أو يحققه من إنجازات في كل من العراق وسوريا.

وعلى صعيد متصل، أشارت صحيفة واشنطن تايمز إلى إيقاف الأجهزة الأمنية اللبنانية إحدى زوجات زعيم تنظم الدولة الإسلامية أبو بكر البغدادي بينما كانت تحاول الدخول إلى لبنان، وسط تضارب الأنباء حول شخصية المرأة المعتقلة.

المصدر : الجزيرة,الصحافة الأميركية