عوض الرجوب-الخليل

هيمن الوضع المتفجر في القدس المحتلة على تغطية عدد من الصحف الإسرائيلية الصادرة الأربعاء. كما تناولت بعض الصحف تهديدات حزب الله اللبناني لإسرائيل بغلق منشآت حيوية فيها إذا اندلعت حرب جديدة بينهما.

ففي ما يخص الوضع بالقدس المحتلة في ظل الاقتحامات المتكررة لباحات المسجد الأقصى التي أشعلت غضبا فلسطينا عارما, قالت صحيفة هآرتس إن حملة غرامات وملاحقات تستهدف المقدسيين تحت عنوان "تنفيذ القانون".

وأضافت أن جميع أجنحة وأذرع إسرائيل تتوحد في عقاب المقدسيين، مشيرة إلى سلسلة غرامات ومصادرات وأعمال هدم في الجزء الشرقي من القدس المحتلة.

سياسة التنكيل
وتابعت الصحيفة أن سلطات الاحتلال بالمدينة -بما فيها البلدية- تواصل ما سمتها "سياسة الإنفاذ المتشدد للقانون" مما يشكل "تنكيلا حقيقيا" حسب ما تنقل عن السكان.

هدم المنازل أحد أركان سياسة العقاب الإسرائيلي للمقدسيين (الجزيرة)

وأشارت هآرتس إلى أن الغرامات شملت أناسا يضعون سخانات شمسية على أسطح منازلهم بحجة عدم الترخيص، في حين صودرت بضائع وأثاث وأدوات كهربائية بدعوى وجود دين لشركات التأمين.

وتنقل الصحيفة عن الناشطة في جمعية "حقوق المواطن الإسرائيلية" رونيت سيلع مهاجمتها طريقة الإنفاذ المتشددة للقانون حيث وصفتها بأنها "إساءة استخدام للقوة السلطوية", مشيرة إلى مخالفات كثيرة لا يجري فيها إنفاذ القانون.

قانون القومية
من جهتها رجحت صحيفة يديعوت أحرونوت أن يُعاد الأسبوع القادم للحكومة "قانون القومية" الذي يسعى إلى تعريف إسرائيل بأنها "الدولة القومية للشعب اليهودي", وإخضاع "النظام الديمقراطي" لهويتها القومية اليهودية.

وقالت الصحيفة إن اللجنة الوزارية لشؤون التشريع ستبحث الأحد القادم مشروع القانون الأساس بعنوان "إسرائيل الدولة القومية للشعب اليهودي" الذي رفعه النائب زئيف إلكين من حزب الليكود.

تهديدات متبادلة
على صعيد آخر, أوردت صحيفة معاريف تصريحات للأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله قال فيها إن مطار بن غوريون بتل أبيب وميناء حيفا سيغلقان في الحرب التالية بين الحزب وإسرائيل.

تهديدات نصر الله لإسرائيل وردت في خطاب له بضاحية بيروت الجنوبية الاثنين (أسوشيتد برس)

وحسب الصحيفة, فإن جهاز الأمن الإسرائيلي لا يستخف بتهديدات نصر الله, ويواصل الاستعداد لإمكانية معركة ثالثة على جبهة لبنان.

وردا على هذه التصريحات, نقلت صحيفة "إسرائيل اليوم" عن وزير المواصلات الإسرائيلي إسرائيل كاتس قوله إنه "يجدر بنصر الله الجبان المتبجح أن يعرف أن مثل هذا الخيار ليس موجودا من ناحيتنا", متعهدا بتدمير لبنان، حسب تعبيره.

وفي هذا الباب, رأى المحلل العسكري لصحيفة هآرتس عاموس هرئيل أنه لا يمكن لإسرائيل الفصل بين الجبهات المختلفة، موضحا أن القدس تؤثر على غزة والعكس صحيح.

واعتبر الكاتب أن التحولات التي لا تنتهي في المناطق الفلسطينية والدول المحيطة تُظهر إلى أي مدى أصبح الواقع الذي يحيط بإسرائيل معقدا ومتحولا, مضيفا أن ما سماها الفوضى العارمة إقليميا تؤثر أيضا على إسرائيل.

عنف الملاعب
وفي شأن داخلي، سلط عدد من الصحف الضوء على ظاهرة العنف في الملاعب بعد الأحداث التي شهدها أحد ملاعب كرة القدم بتل أبيب الأحد حين هاجم مشجع لاعبا في الفريق المنافس داخل الملعب.

فقد وصفت صحيفة "إسرائيل اليوم" المجتمع الإسرائيلي بأنه مجتمع عنيف بدءا بكرة القدم ومرورا بحوادث الطرق وانتهاء باغتيال رئيس الحكومة الأسبق إسحق رابين.

المصدر : الجزيرة