كاتب إسرائيلي: التضييق على حماس يعجل بحرب جديدة
آخر تحديث: 2014/11/4 الساعة 13:45 (مكة المكرمة) الموافق 1436/1/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/11/4 الساعة 13:45 (مكة المكرمة) الموافق 1436/1/12 هـ

كاتب إسرائيلي: التضييق على حماس يعجل بحرب جديدة

هاريل اعتبر أن الظروف التي قادت للحرب الأخيرة على غزة لا تزال قائمة (رويترز-أرشيف)
هاريل اعتبر أن الظروف التي قادت للحرب الأخيرة على غزة لا تزال قائمة (رويترز-أرشيف)

قالت صحيفة هآرتس الإسرائيلية إن مصر وإسرائيل تضيّقان الخناق على حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، وهو ما يجعل فرص اندلاع حرب جديدة في قطاع غزة أعلى من أي وقت مضى.

وحذر الكاتب بالصحيفة عاموس هاريل من أن إغلاق جميع المعابر الحدودية وتعطيل جهود إعادة الإعمار عبر التضييق على نقل مواد البناء ستجعل الطريق لتجدد العنف أقصر مما يبدو.

واعتبر أن حصار غزة يزداد سوءا بعد قرار إسرائيل إغلاق معبري كرم أبو سالم وإيرز ردا على إطلاق صاروخ على النقب الغربي، إضافة إلى إغلاق معبر رفح البري من قبل مصر الذي يأتي ضمن إجراءات اتخذتها القاهرة ردا على مقتل العشرات من جنودها في هجوم مسلح قبل أيام، وشملت تلك الإجراءات البدء في إقامة منطقة عازلة على الحدود بين القطاع ومصر.

ونتيجة لهذه التطورات، أوضح الكاتب أن جهودَ إعادة الإعمار توقفت تماما تقريبا، وخلص إلى أن الوضع الآن بات مشابها للظروف التي قادت إلى حرب الصيف الماضي رغم أن جميع الأطراف لا ترغب في خوض جولة عنف جديدة، وفقا لتقديره.

واعتبر أنه كلما تم تضييق الخناق على حماس، بدا الطريق إلى حرب جديدة ضد إسرائيل ربما أقصر مما هو متوقّع.

المصدر : الصحافة الإسرائيلية

التعليقات