تمديد مفاوضات نووي إيران جنب المنطقة حربا كارثية
آخر تحديث: 2014/11/26 الساعة 15:19 (مكة المكرمة) الموافق 1436/2/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/11/26 الساعة 15:19 (مكة المكرمة) الموافق 1436/2/4 هـ

تمديد مفاوضات نووي إيران جنب المنطقة حربا كارثية

خبيرة روسية تتفقد منشأة بوشهر النووية في جنوبي إيران (الفرنسية)
خبيرة روسية تتفقد منشأة بوشهر النووية في جنوبي إيران (الفرنسية)

تناولت صحف أميركية وبريطانية مفاوضات البرنامج النووي الإيراني، خاصة في أعقاب تمديدها إلى مطلع يوليو/تموز المقبل، وأشار بعضها إلى أن استمرار المفاوضات يبقى أفضل من انهيارها.

فقد أشارت صحيفة ذي كريستيان ساينس مونيتور الأميركية إلى أن الثقة بين الدول الست الكبرى وإيران أدت إلى تمديد المفاوضات على أمل أن يتم التوصل إلى اتفاق.

وأوضحت الصحيفة أن استمرار المحادثات من شأنه تجنيب الشرق الأوسط حربا كارثية، كما يعني استمرارها ضمان عدم قيام إيران بصنع قنبلة نووية.

وأضافت أن التوصل لاتفاق بشأن نووي إيران سيعتبر بداية للوصول إلى أهداف أكبر، مثل وضع حد للعلاقات المتوترة بين واشنطن وطهران، ومعرفة ما إذا أرادت إيران أن تكون صانعة سلام في الشرق الأوسط.

ساينس مونيتور: الاتفاق بشأن نووي إيران من شأنه إتاحة الفرصة لطهران للاهتمام بحاجات شعبها بدلا من سعيها للهيمنة على المنطقة من خلال الترهيب

هيمنة
وأشارت إلى أن الاتفاق من شأنه أيضا إتاحة الفرصة لإيران للاهتمام بحاجات شعبها بدلا من سعيها للهيمنة على المنطقة من خلال الترهيب.

من جانبها قالت صحيفة واشنطن تايمز في افتتاحيتها إن إيران ستتمكن من الحصول على القنبلة النووية إن عاجلا أو آجلا، وذلك ما لم تقم إسرائيل بإنقاذ الغرب من الخوف والتردد.

وأضافت الصحيفة أن وزير الخارجية الأميركي جون كيري أمضى وقتا يلعب "الغميضة" مع نظيره الإيراني محمد جواد ظريف قبل أن يتفقا على مهلة جديدة للمفاوضات قد تليها أخرى.

وأشار إلى أن إيران تملك صواريخ بالستية يمكنها الوصول إلى إسرائيل في غضون دقائق، وإذا وضعت رأس نووي على أحد هذه الصواريخ، فإن التهديد سيكون "وجوديا".

واختتمت بالقول إن إيران في طريقها إلى صنع سلاح نووي، وإن طهران لن تدع أحدا يقف في طريق وصولها نحو هذا الهدف.

في السياق أعربت صحيفة لوس أنجلوس تايمز الأميركية عن خيبة الأمل في عدم التوصل إلى اتفاق بشأن نووي إيران، لكنها قالت في افتتاحيتها إن تأجيل المفاوضات يعتبر أفضل من انهيارها، وذلك لأن انهيارها سيؤدي إلى عواقب وخيمة بكل تأكيد.

من جانبها نشرت صحيفة ذي ديلي تلغراف البريطانية مقالا للكاتب شاشانك جوشي قال فيه إن خيار تأجيل المفاوضات كان حكيما.

وأضاف القول إنه كان الأجدر التوصل إلى اتفاق "إطار" قبل التمديد، ودعا الأطراف المتفاوضة إلى التمسك بخيار المفاوضات.

المصدر : الصحافة البريطانية,الجزيرة,الصحافة الأميركية

التعليقات