صحف بريطانية تستبعد التوصل لاتفاق حول النووي الإيراني
آخر تحديث: 2014/11/22 الساعة 16:47 (مكة المكرمة) الموافق 1436/1/30 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/11/22 الساعة 16:47 (مكة المكرمة) الموافق 1436/1/30 هـ

صحف بريطانية تستبعد التوصل لاتفاق حول النووي الإيراني

خبراء إيرانيون وروس يتفقدون منشأة بوشهر النووية جنوبي إيران (الجزيرة)
خبراء إيرانيون وروس يتفقدون منشأة بوشهر النووية جنوبي إيران (الجزيرة)

تناولت صحف بريطانية أزمة البرنامج النووي الإيراني، خاصة ما تعلق بإمكانية التوصل لاتفاق على إيجاد حل لها بين إيران والغرب، وتحدث بعضها عن أهمية الاتفاق بالنسبة للرئيس الأميركي باراك أوباما وحذر من انهيار المحادثات.

فقد قالت صحيفة الغارديان في افتتاحيتها إن مسألة التوصل لاتفاق بشأن النووي الإيراني تعتبر أمرا حاسما للرئيس الأميركي أوباما، وذلك لأنها تشكل له نجاحا في ما تبقى من فترته الرئاسية الثانية.

وأشارت الصحيفة إلى أن احتمالات التوصل لاتفاق بشأن نووي طهران تبقى ضئيلة، وأن إمكانية الاتفاق تعتمد على مدى إدراك القيادة الإيرانية بأن هذا العرض من جانب الغرب والولايات المتحدة يعتبر نادرا.

كما أشارت الصحيفة إلى التحسن الذي طرأ على العلاقات بين إيران والولايات المتحدة، خاصة بعد أن تبين أن لهما عدوا مشتركا يتمثل في تنظيم الدولة الإسلامية.

الغارديان: الرئيس الإيراني حسن روحاني أعرب عن مؤشرات إيجابية تجاه التوصل لاتفاق بشأن النووي، ويجب استمرار المحادثات لأن انهيارها سيكون أمرا مفجعا

مؤشرات
وأضافت الصحيفة أن الرئيس الإيراني حسن روحاني أعرب عن مؤشرات إيجابية تجاه احتمالات التوصل لاتفاق، ودعت لاستمرار المحادثات في كل الأحوال، وقالت إن انهيارها سيكون أمرا مفجعا.

من جانبها أشارت صحيفة ديلي تلغراف إلى عدم إمكانية التوصل إلى اتفاق بشأن نووي إيران في الوقت الراهن، ورجحت احتمال تأجيل الموعد لشهور قادمة، ولكنها استبعدت في الوقت نفسه أن تشهد المحادثات انهيارا كاملا.

وأضافت أن العقبات الرئيسية أمام التوصل لاتفاق تكمن في مدى قبول طهران بتقليص عمليات تخصيب اليورانيوم والتقليل من عدد أجهزة الطرد المركزي، وقالت إن إيران مستعدة للتفاوض مع الولايات المتحدة بشأن النووي وغيره من المسائل لسنوات عديدة قادمة.

وفي السياق ذاته، أشارت صحيفة ذي إندبندنت إلى أن الوقت يمضي سريعا بالنسبة لمفاوضات اتفاق بشأن النووي الإيراني.

يُشار إلى أن المفاوضات الدولية الجارية بشأن البرنامج النووي الإيراني دخلت مرحلة حاسمة، إذ تسعى الأطراف المعنية إلى تحقيق اختراق قبل حلول الاثنين المقبل، وهو الموعد المحدد للتوصل إلى اتفاق نهائي بين إيران ومجموعة خمسة زائد واحد.

وتوجه وزير الخارجية الأميركي جون كيري الخميس الماضي إلى النمسا حيث ستجري لقاءات مع مسؤولين إيرانيين وغربيين تمهيدا للاتفاق النهائي المأمول. وقال في تصريحات قبل أن يغادر العاصمة الفرنسية باريس في اتجاه فيينا إنه من غير الوارد تمديد مهلة التوصل إلى اتفاق نهائي كما حصل في 20 يوليو/تموز الماضي.

المصدر : الصحافة البريطانية

التعليقات