صحف أميركية: حرب بالوكالة تهدد استقرار المنطقة
آخر تحديث: 2014/1/13 الساعة 15:58 (مكة المكرمة) الموافق 1435/3/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/1/13 الساعة 15:58 (مكة المكرمة) الموافق 1435/3/13 هـ

صحف أميركية: حرب بالوكالة تهدد استقرار المنطقة

الحرب بسوريا تتزايد تعقيدا أكثر من أي وقت مضى (رويترز)
تناولت صحف أميركية الأزمة السورية المتفاقمة، وقال بعضها إن حربا بالوكالة تدور رحاها على الأراضي السورية، وسط صراع للهيمنة على المنطقة في ما بين من السعودية وإيران، ودعت أخرى المعارضة السورية إلى التعاون لإنهاء الحرب المستعرة منذ قرابة ثلاث سنوات في البلاد.

فقد قالت صحيفة لوس أنجلوس تايمز -في مقال للكاتب دويل مكمناص- إن سوريا تشهد حربا بالوكالة تعصف بها منذ قرابة ثلاث سنوات، وأن دولا أبرزها السعودية وإيران تتصارع من خلال الحرب الأهلية في سوريا لأجل الهيمنة على ما سمته "الشرق الأوسط  العربي" برمته.

وأشارت الصحيفة إلى أن لبنان سبق أن تحول إلى ساحة حرب بالوكالة في سبعينيات القرن الماضي، وأن الحرب فيه بدأت بسلسلة مناوشات محدودة للسيطرة على دولة صغيرة، لكنها سرعان ما اشتعلت بعد تدخل دول أخرى مثل سوريا العراق وليبيا وإسرائيل وغيرها.

وأضافت أن تلك الدول دعمت الفصائل المتناحرة المفضلة لديها على الساحة اللبنانية، فتحولت الصراعات الداخلية في لبنان إلى حرب بالوكالة تديرها قوى خارجية ولم تزل آثارها بادية حتى اللحظة.

تواصل الاشتباكات بين المعارضة السورية ومقاتلي تنظيم  الدولة الإسلامية (الفرنسية)

شرر الحرب
وعودة إلى الأزمة السورية، فقد قالت الصحيفة إن شرر الحرب بالوكالة في سوريا -التي يديرها الخصمان المتنافسان السعودية وإيران- بدأ يتطاير إلى كل من لبنان والعراق، مضيفة أن دولا أخرى في المنطقة تحاول النأي بنفسها عن الأزمة، وأن الولايات المتحدة وجدت نفسها في المنتصف.

وأوضحت أن "الانتفاضة" السورية بدأت في 2011 على شكل ثورة داخلية ضد القمع، ولكن سرعان ما تحولت إلى صراع طائفي بين النظام العلوي الشيعي بدعم من إيران وحزب الله اللبناني والمعارضة السنية بدعم من السعودية.

وأضافت أن نظام الرئيس بشار الأسد يواصل قصف المدنيين من الجو، وأن الحرب ستستمر لفترة طويلة، وسط سعي أممي لعقد مؤتمر جنيف2 في 22 يناير/كانون الثاني الجاري، في محاولة لوضع حد للحرب المستعرة في سوريا، ولكن لا أحد يتوقع نتائج سريعة.

وفي تقرير منفصل، قالت الصحيفة إن قطر تعتبر حليفا رئيسيا للمعارضة في سوريا، وأنها تدعم المعارضة السورية على المستويين المالي والعسكري، وأضافت أنه رغم النفوذ السعودي في الصراع بسوريا فإنها تلعب دورا كبيرا ومهما في دعم المعارضة السورية وفي دعم الجيش السوري الحر الذي يقاتل ضد نظام الأسد.

من جانبها، قالت صحيفة نيويورك تايمز في افتتاحيتها إن الحرب في سوريا -التي حصدت حياة أكثر من 130 ألف إنسان على مدار قرابة ثلاث سنوات- قد أصبحت معقدة للغاية، وإنها تنذر بزعزعة استقرار المنطقة برمتها.

وأشارت الصحيفة إلى أن الحرب في سوريا تزداد استعارا في ظل الصراع بين السعودية، بوصفها راعية العالم الإسلامي السُني، وإيران كونها راعية العالم الإسلامي الشيعي، وقالت إنه ليس هناك من مؤشر على أنه يمكن للولايات المتحدة أو أي قوة أخرى وقف الصراع في سوريا، وأن آفاق مؤتمر جنيف2 لا تعتبر مشجعة.

المعارضة السورية إلى التعاون من أجل التوصل إلى تشكيل حكومة انتقالية تحل محل نظام الأسد، موضحة أن مؤتمر جنيف2 قد يكون آخر وأفضل فرصة لوضع حد للحرب الأهلية في سوريا

آخر فرصة
وفي سياق الأزمة، دعت صحيفة واشنطن بوست المعارضة السورية إلى التعاون من أجل التوصل إلى تشكيل حكومة انتقالية تحل محل نظام الأسد، موضحة أن مؤتمر جنيف2 قد يكون آخر وأفضل فرصة لوضع حد للحرب الأهلية في سوريا.

يشار إلى أن وزير الخارجية الأميركي جون كيري أعرب عن ثقته في مشاركة الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة في سوريا بمؤتمر
جنيف2، في وقت اختتم فيه أصدقاء الشعب السوري اجتماعهم في باريس دون أن يحسم الائتلاف موقفه من المشاركة في المؤتمر مع تمسكه برحيل الرئيس بشار الأسد.

وقال كيري في مؤتمر صحفي مع نظيره القطري خالد العطية إنه عقد اجتماعا بنّاء جدا مع رئيس الائتلاف أحمد الجربا، وأكد أنه ليس من هناك من سبيل إلى حل عسكري للنزاع، والفرصة الفضلى هي جمع الأطراف على طاولة المفاوضات للتوافق على فترة انتقالية.

وأشار إلى أن المعارضة أبدت استعدادها لوقف إطلاق النار وتبادل السجناء إذا وافق النظام على ذلك، وشدد على أن إقرار هدنة سيكون بمثابة رسالة استعداد لإنجاح المؤتمر.

وطالب الوزير الأميركي النظام السوري بالوفاء بالتزاماته بإدخال المساعدات الضرورية، لا سيما في الغوطة الشرقية، "حيث يوجد 160 ألف رهينة في أيدي القوات الحكومية"، مؤكدا ضرورة وقف النظام سياسة التجويع التي وصفها بأنها عمل همجي ومروع، ووقف قصف المدن بالبراميل المتفجرة.

كما تستعر معارك منذ فترة في سوريا بين كتائب المعارضة السورية ومقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام، إضافة إلى تواصل الاشتباكات بين الجيش الحر وقوات النظام.

المصدر : الجزيرة,الصحافة الأميركية

التعليقات