صحف مصر تهتم بمساعي التهدئة والمظاهرات
آخر تحديث: 2013/8/5 الساعة 11:21 (مكة المكرمة) الموافق 1434/9/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/8/5 الساعة 11:21 (مكة المكرمة) الموافق 1434/9/29 هـ

صحف مصر تهتم بمساعي التهدئة والمظاهرات

شرين يونس-القاهرة

اهتمت الصحف المصرية الصادرة صباح اليوم بتغطية مظاهرات "مليونية ليلة القدر" التي نظمها أمس أنصار الرئيس المعزول محمد مرسي، كذلك باجتماعات مجلس الدفاع الوطني والحكومة واستمرار زيارات "تهدئة الوضع الداخلي".

وألقت معظم الصحف كالشروق والأهرام والأخبار والمصري اليوم والوفد الضوء على الاجتماع الثالث لمجلس الدفاع الوطني خلال عشرة أيام، الذي أيد مواجهة تهديدات الاعتصامات، وفي الوقت ذاته لم يمانع من الاستمرار في التفاوض سعيا لحقن الدماء. وقالت الأخبار -نقلا عن المتحدث العسكري- إن التفويض الشعبي لم يرتبط بموعد محدد.

وتحدثت صحف كالأهرام والوفد عن بدء فض اعتصامي رابعة والنهضة، فقالت الأهرام إن الأمن يحاصر رابعة بخطة الكماشة، والإخوان يردون بخطة مضادة لقطع الطرق وشل المرور في مناطق وسط وقلب القاهرة والمحاور الرئيسية.

ونقلت الوفد عن مصدر أمني أن الداخلية ستبدأ بخطة قبل الغروب، وأنها لن تنتظر مبادرات الحل السلمي، مشيرة إلى نشر 120 تشكيلا أمنا مركزيا وفرق مكافحة الشغب، وأن الخطة تشمل التصدي لمحاولات الاعتداء ومطاردة الإخوان بقنابل الغاز والمياه وضبط المتورطين.

مناشدة الداخلية
ولفتت كل من الأخبار والشروق إلى مناشدة وزير الداخلية المنظمات الحقوقية لزيارة ميداني رابعة العدوية والنهضة لمراقبة فض اعتصام الإخوان، والتأكد من التزام رجال الشرطة بالضوابط القانونية الوطنية والمعايير الدولية المنظمة للتعامل مع المظاهرات والاعتصامات السلمية.

أغلب الصحف ركزت في تغطياتها على "مليونية ليلة القدر" لأنصار مرسي (غيتي)

وقالت مصادر أمنية للشروق إن وزارة الداخلية ستصدر اليوم بيانا ثالثا للمعتصمين يتضمن مهلة محددة للانسحاب، وستحذر فيه المعتصمين بعبارات شديدة من أن الاستمرار فى الاعتصام يعتبر مخالفة للقانون.

وفى سياق آخر، اهتمت الصحف أيضا بلقاء رئيس الوزارء حازم الببلاوي بالأحزاب والرموز الوطنية، والذي أكد خلاله الالتزام بخريطة الطريق، وبحث حزمة من الإجراءات الاقتصادية، إضافة لأزمة فض الاعتصام، بحسب الشروق والأخبار.

وأضافت المصري اليوم أن الببلاوي أكد لقيادة جبهة الإنقاذ أن فض الاعتصامين نهائي والتوقيت إجراء أمني، بينما نقلت الأهرام عن حزب النور أن اجتماع الببلاوي بالأحزاب المدنية لن يزيد إلا من حالة الاستقطاب ويقسم الوطن.

مظاهرات حاشدة
واختلفت الصحف فى تغطية فعاليات مظاهرات أطلق عليها أنصار مرسي "مليونية ليلة القدر" التي دعا إليها التحالف الوطني لدعم الشرعية.

وأفردت بوابة موقع الحرية والعدالة الإلكتروني تغطية واسعة للمظاهرات التي ذكرت أنها خرجت بالعديد من ميادين القاهرة والمحافظات، فتحدثت عن "مئات الآلاف بالإسكندرية يدعون على الانقلابيين فى ليلة القدر"، والعريش تهتز بالهتاف ضد السيسي.

كما تحدثت عن تظاهر مئات الآلاف فى المنيا، وعشرات الآلاف بالمنصورة ينددون بالانقلاب فى ليلة القدر، وآلاف أخرى فى بورسعيد وسوهاج والأقصر، ودمياط والوادي الجديد ودمنهور، إضافة لمظاهرات أخرى خارج مصر فى كل من العراق، وفيينا وفرنسا واليابان.

فى المقابل وصفت صحف أخرى فعاليات ليلة القدر بأنها "تصعيد" فكتبت المصري اليوم أن أنصار الرئيس المعزول يربكون ليلة القدر بقطع طريق صلاح سالم والكورنيش ورمسيس.

وقالت الشروق إن الإخوان المسلمين يواصلون التصعيد بالحشد والهجوم على (نائب الرئيس المؤقت محمد) البرادعي، وأن المئات من أنصار مرسي يشلون مصر الجديدة صباحا، وهو ما وصفته الأهرام بتنفيذ الإخوان لمخطط الفوضى بشل المرور وقطع الطرق.

استمرار الوساطات
وفيما يتعلق باستمرار محاولات الوساطة بين طرفي النزاع، اهتمت الصحف بحديث وزير الدفاع الفريق أول عبد الفتاح السياسي للمبعوث الأميركي وليام بيرنز، فكتبت الأخبار أن السيسي أكد أن المصالحة بمشاركة الجميع والالتزام بنبذ العنف وخارطة الطريق.

وذكرت الشروق، والمصري اليوم أن النقاشات واللقاءات تسعى للوصول لتفاهم سياسي يؤدي لإقرار أنه لا عودة للماضي ولا تفاوض على عودة مرسي أو دستور 2012، مقابل الإدماج في الحياة السياسية.

وتعليقا على ما ورد من أنباء عن زيارة وفد خارجي للقيادي خيرت الشاطر فى مقر محبسه، قال نائب رئيس حزب الحرية والعدالة عصام العريان إن من يريد التفاوض فليذهب إلى محمد مرسي لأنه ممثلنا الشرعي، وهو نفس ما أكد عليه بيان لجماعة الإخوان المسلمين صدر تعليقا على الزيارة.

قربان اليتامي
من ناحية أخرى, شنت العديد من الصحف هجوما على الإخوان على خلفية القبض على ما قيل إنهم إخوانيون يصطحبون أطفال ملاجئ للمشاركة فى اعتصام رابعة.

وهي الحادثة التي اهتمت بها المصري اليوم، والأهرام وصفتها بأنها إحباط لمحاولة لاستخدام الإخوان الأطفال كدروع بشرية، وكتبت عنها الوفد بأنها "ذبح اليتامي" قربانا لكرسي مرسي، فيما ذكرت الأخبار أن سعر أطفال رابعة مائة جنيه وقميص.

المصدر : الجزيرة
كلمات مفتاحية:

التعليقات