كيري يكرس وقته وجهده لمحاولة إعادة تحريك المسيرة السياسية بحسب معاريف (رويترز)
عوض الرجوب-الخليل

استحوذت مهمة وزير الخارجية الأميركي جون كيري في المنطقة لاستئناف المفاوضات على أغلب الصحف العبرية، التي أبرزت خطة لبناء 930 وحدة استيطانية في القدس المحتلة، وشككت في جدوى مهمته. كما تناولت الأوضاع في مصر.

وكشفت صحيفة معاريف عن خطة لبناء 930 شقة سكنية في مستوطنة جبل أبو غنيم بالقدس، في الوقت الذي يكرس فيه كيري وقته وجهده لمحاولة إعادة تحريك المسيرة السياسية.

وأضافت أن وزارة الإسكان وبلدية القدس تبحثان خطة لبناء قرابة ألف وحدة سكنية، موضحة أن الخطة المسماة "هار حوما ج" سبق أن جمدت في الماضي لكنها تصل إلى لجنة المالية في بلدية القدس حيث من المفترض أن تقر اتفاقا في هذا الشأن مع وزارة الإسكان.

وتوضح الصحيفة أن الخطة تفصل بين حي صور باهر الفلسطيني في القدس وشمالي مدينة بيت لحم، مشيرة أنها سبق أن أقرت منذ عام 2011 من جانب وزير الداخلية في حينه، إيلي يشاي، بعد أن اجتازت كل إجراءات الإقرار في اللجان المختلفة.

من جهتها أفادت صحيفة هآرتس بأنه رغم الضغط الذي يمارسه كيري لاستئناف المفاوضات، فإنه لا تقدم نحو تحقيق هذا الهدف. مضيفة أنه يجري محادثات مكثفة وجولة مكوكية نشطة، ومع ذلك فإنه ليس من الواضح إن كانت الشروط التي تسمح باستئناف المفاوضات تحققت.

ووصفت هآرتس كيري بأنه لا يفهم الأجواء السياسية في إسرائيل وفي السلطة الفلسطينية، "وقد يهان في محاولاته لإعادة بنيامين نتنياهو ومحمود عباس إلى طاولة المفاوضات"، لكنها مع ذلك قالت إنه لا يمكن تجاهل تصميمه والجهد الدبلوماسي غير المسبوق الذي قام به.

ونقلت الصحيفة عن موظف إسرائيلي وصفته بالكبير أن اتصالات تجري لعقد قمة رباعية لاستئناف المفاوضات بين إسرائيل والفلسطينيين، مرجحة أن يتم ذلك الأسبوع القادم إذا أثمرت جهود كيري إيجابيا.

في سياق متصل، قلل الباحث في شؤون الأمن القومي تشيلو روزنبرغ، في نفس الصحيفة، من أهمية كل الحلول المطروحة في الصراع القائم، معتبرا أن "حل الدولتين بعيد، واقتراح إقامة كونفدرالية أردنية فلسطينية رؤيا مخادعة، وفكرة ضم المناطق (الضفة) غبية وسخيفة".

ورأى الكاتب أن "احتمال الوصول إلى تسوية هو صفر"، وأنه "كلما أعلن عن رغبة أكبر في الوصول إلى التسوية، هكذا تبتعد التسوية أكثر فأكثر".

وفي ذات الاتجاه، استبعد إيتان هابر في يديعوت أن تخرج الجولة الخامسة لكيري بشيء، "ولا حتى السادسة والسابعة والثامنة"، مضيفا أنه "حتى لو جرى لقاء إسرائيلي فلسطيني، فإن احتمالات أن يولد "نهاية النزاع" طفيفة حتى الصفر".

اعتبر بوعز بسموت في صحيفة إسرائيل اليوم أن الرئيس المصري محمد مرسي لم يتخيل في أكبر كوابيسه أن يحتفل بالذكرى السنوية لأدائه اليمين الرئاسية في موقع الحرس الرئاسي

مصر ومرسي
في الشأن المصري، اعتبر  بوعز بسموت في صحيفة إسرائيل اليوم أن الرئيس المصري محمد مرسي لم يتخيل في أكبر كوابيسه أن يحتفل بالذكرى السنوية لأدائه اليمين الرئاسية في موقع الحرس الرئاسي.

وأضاف أن الشعارات التي ترفع اليوم هي نفس الشعارات، بيد أن اسم مرسي حل محل مبارك، وأنه لما رأى  المصريون أنه لا انتخابات في الأفق نقلوا النضال إلى الشارع.

في السياق ذاته، اعتبرت صحيفة يديعوت في افتتاحيتها أنه قُبيل الذكرى السنوية لحكم الإخوان "تبدو مصر الممزقة بين العلمانيين وذوي اللحى كأنها قبل الحرب بلحظة".

وبعد أن رسمت صورة سوداء للأوضاع والحياة في مصر، أشارت إلى تحذيرات أميركية وإسرائيلية من زيارة  مصر، وافترضت أن الوضع سيزداد سوءا، وأن الملايين الباحثين عن عمل سيتدفقون إلى حدود إسرائيل، متسائلة عن كيفية التعامل معهم آنذاك.

المصدر : الجزيرة