النظام السوري يدرب مليشيات بعد ظهور نقص حاد في جنوده (الجزيرة)

ذكرت صحيفة واشنطن تايمز الأميركية أن نظام الرئيس السوري بشار الأسد بدأ يعاني نقصا في القوات المسلحة اللازمة لمواجهة الثوار، وأشارت إلى البيان الذي أصدره مجلس الإفتاء الأعلى في سوريا، والذي يحث السوريين على الالتحاق بقوات الأسد.

وأوضحت الصحيفة أن البيان الذي صدر قبل أيام عن رئيس مجلس الإفتاء الأعلى السوري الشيخ أحمد بدر الدين حسون يشير إلى وجود حاجة ماسة للمتطوعين للانضمام إلى صفوف الجيش السوري النظامي.

وأضافت أن هذا البيان يوضح النقص الحاد في صفوف الجيش النظامي، وأن نظام الأسد قد يستخدم السلطة ويبدأ بإلزام السوريين التجنيد، وذلك في حال عدم توفر ما يكفي من المتطوعين.

ونسبت الصحيفة إلى الباحث في "معهد واشنطن" جيفري وايت -الذي تجول حديثا في سوريا- القول إن قوات الأسد تفقد ما يقرب من أربعين قتيلا بصفة يومية، مضيفة أن وايت استقى معلوماته من البيانات الرسمية لقتلى الجيش السوري النظامي في البلاد.

وأضاف وايت أن وجهة نظر العاملين في مجال الدفن وتجهيز الجنائز في سوريا تشير إلى أن الجيش السوري النظامي قد أرهق نفسه بشكل كبير، وأزهقها.

كما أكد وايت على ما سبق أن أخبرت عنه الأمم المتحدة، وهو أن الحكومة السورية تعتمد على المليشيات المسلحة بشكل متزايد، وذلك كي تدعم موقفها في الميدان.

المصدر : واشنطن تايمز