إيران أجرت مناورات عسكرية في مضيق هرمز (الفرنسية)

قالت صحيفة نيويورك تايمز إن حربا في الظل تجري بين إيران وإسرائيل، وأشارت إلى العديد من الأحداث في أنحاء متفرقة من العالم التي تقف خلفها جهات إسرائيلية أو أخرى إيرانية، وسط اتهامات متبادلة.

وأشارت الصحيفة إلى حوادث مثل حادثة القنبلة التي انفجرت بسيارة دبلوماسية في دلهي، ومخزن المتفجرات الذي كشفت عنه الشرطة في ملعب للغولف في مومباسا الكينية، مضيفة أن خمسة سياح إسرائيليين وسائق حافلة بلغاريا لقوا حتفهم في هجوم خارج المطار في مدينة برغاس البلغارية الساحلية على البحر الأسود.

ونسبت الصحيفة إلى مسؤولين أمنيين إسرائيليين وأميركيين قولهم إن هذه الحوادث لا تمثل سوى القليل من عشرات المخططات التي يقف وراءها كل من إيران وحزب الله اللبناني ضد إسرائيل وحلفائها في الخارج.

وأضافت أن محللين يقولون إن الحرب الجارية في الظل في مواقع مختلفة من العالم بين طهران وحزب الله من جهة وبين تل أبيب من جهة أخرى تشبه إلى حد كبير تلك التي كانت قائمة بين وكالة المخابرات المركزية الأميركية (سي آي أي) والمخابرات الروسية (كي جي بي) إبان الحرب الباردة.

وقالت إن ثمة حربا خفية تشنها إيران ومعها حزب الله على إسرائيل، وإنها حرب في الظل وتختلف عن الهجمات والحروب المعلنة التي يتصف بها هجمات تنظيم القاعدة.

وأوضحت أن إيران وحليفها حزب الله يشنان هجمات ضمن حلقات خفية ضد تل أبيب، وذلك من خلال هجمات يشوبها الغموض، بحيث لا يتركان أثرا واضحا على أنهما يقفان وراء تلك الهجمات.

المصدر : نيويورك تايمز