صحيفة: بوتين يعيش في بذخ
آخر تحديث: 2012/8/29 الساعة 11:53 (مكة المكرمة) الموافق 1433/10/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/8/29 الساعة 11:53 (مكة المكرمة) الموافق 1433/10/12 هـ

صحيفة: بوتين يعيش في بذخ

بوتين متهم بحياة البذخ وشعبه يكافح من أجل لقمة العيش (الأوروبية)


أشارت صحيفة ذي ديلي تلغراف البريطانية إلى ما وصفتها بحياة البذخ والرفاهية التي يعيشها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وقالت إنه يستخدم أكثر من عشرين منزلا فاخرا في أنحاء البلاد، ويقع تحت تصرفه أربعة يخوت و58 طائرة والعديد من المروحيات.

وأوضحت أن زعيم المعارضة في روسيا بوريس نيمتسوف أعد تقريرا نشر البارحة بالممتلكات الهائلة المسخرة لاستخدام بوتين، التي من بينها طائرات خاصة ومروحيات، إضافة إلى امتلاكه ثروات متعددة الأوجه.

ونسبت الصحيفة إلى زعيم المعارضة الذي شغل منصب نائب رئيس وزراء روسيا في تسعينيات القرن الماضي قوله إن بوتين جمع هذه الثروات الهائلة بعد أن صعد إلى السلطة في العام 2000، مشيرا في تقرير أعده مع شريك له إلى أبرز مظاهر الترف لدى بوتين، كاحتواء طائرته الرئاسية على حمام بتكلفة تقدر بحوالي 76 ألف دولار.

كما أشار زعيم المعارضة في التقرير إلى بدايات بوتين (59 عاما) المتواضعة، وقال إنه كان يتوجب على بوتين أثناء طفولته التغلب بالعصا على الفئران التي كانت عند مدخل شقة والديه في سان بطرسبرغ، وأضاف أن بوتين الآن يمتلك عددا من الساعات الفاخرة بقيمة 696 ألف دولار ويختا يحتوي على جاكوزي وعلى مكان مخصص للشواء وعلى حمام ضخم مرصع بالرخام.

حياة البذخ والترف التي يعيشها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين تشكل تحديا صارخا لمجتمع يكافح أكثر من 20 مليون شخص فيه من أجل تلبية احتياجاتهم الأساسية البسيطة

تحد صارخ
ويشير زعيم المعارضة في تقرير شاركه في كتابته ليوند مارتينيوك إلى أن حياة البذخ والترف التي يعيشها الرئيس بوتين تشكل تحديا صارخا لمجتمع يكافح أكثر من 20 مليون شخص فيه من أجل تلبية احتياجاتهم الأساسية البسيطة.

وأضافا في التقرير أنهما يعتقدان أن طريقة حياة من هم في السلطة يجب أن تصبح موضوعا للنقاش العام، وأنه يجب نشر جميع نفقاتهم من الميزانية وجميع مصادر دخلهم على حد سواء.

وأشارت الصحيفة إلى أن بوتين يعيش حياة مترفة تختلف عن التي يروج لها الكرملين، مضيفة أن الكرملين ما فتئ يصور بوتين على أنه رجل بسيط، وأن راتبه السنوي لا يتجاوز 115 ألف دولار.

من جانبه قال المتحدث باسم بوتين إنه لم يقرأ التقرير، وأضاف أن المعلومات المتعلقة بمساكن الرئيس متاحة للجميع، وأنه لا توجد أسرار يخشى إخفاؤها، وأضاف أن بوتين يستخدم هذه الممتلكات بوصفه رئيسا منتخبا، ويستخدمها بموجب القانون، وفي كثير من الأحيان يجد نفسه مضطرا لاستخدامها.

المصدر : ديلي تلغراف