تحذير من استخدام الأسد أسلحة كيمياوية
آخر تحديث: 2012/8/22 الساعة 11:22 (مكة المكرمة) الموافق 1433/10/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/8/22 الساعة 11:22 (مكة المكرمة) الموافق 1433/10/5 هـ

تحذير من استخدام الأسد أسلحة كيمياوية

قوات الأسد تواصل قصف المدن والبلدات السورية بالمدافع والصواريخ والطائرات (رويترز)

حذر الكاتب البريطاني كون كوفلين من الأخطار المتوقعة جراء احتمال استخدام نظام الرئيس السوري بشار الأسد أسلحة كيمياوية في ظل الحرب الأهلية التي تشهدها البلاد، وتساءل هل بمقدور الرئيس الأميركي باراك أوباما منع نظام الأسد من استخدامها؟

وأشار الكاتب في مقال نشرته له صحيفة ذي ديلي تلغراف البريطانية إلى أن النظام السوري الذي وصفه بالمارق يتفاخر بامتلاكه مخزونات هائلة من الأسلحة الكيمياوية، وأنه يهدد باستخدامها من أجل الاحتفاظ بالسلطة في البلاد.

وقال إنه يبدو أن العقيدة العسكرية لدى النظام السوري تقوم منذ زمن بعيد على تطوير الأسلحة الكيمياوية في البلاد، وذلك في أعقاب الهزائم التي مني بها النظام من جانب إسرائيل في ستينيات وسبعينيات القرن الماضي.

وأوضح أن النظام السوري عكف على تطوير أسلحة كيمياوية محظورة دوليا، وأنه يمتلك الآن مخزونات هائلة من غاز الخردل ذي التأثير المدمر، كالذي استخدمته ألمانيا ضد القوات البريطانية والفرنسية في الحرب العالمية الأولى.

كاتب بريطاني: النظام السوري يمتلك مخزونات هائلة من غاز الأعصاب "في إكس" وهو الأكثر خطورة من بين الغازات الأخرى، ويمتلك كذلك مخزونات من غاز السيانيد، وغازات سامة أخرى

مخزونات هائلة
وأضاف أن النظام السوري أيضا يمتلك مخزونات كبيرة من غاز السارين، والذي يترك أثره على الغدد والعضلات في الجسم، ويؤدي إلى صعوبة في التنفس، بل ويؤدي إلى الشلل التام أو الموت في نهاية المطاف.

وأشار إلى أن النظام السوري يمتلك مخزونات هائلة من غاز الأعصاب "في إكس" وهو الأكثر خطورة من بين الغازات الأخرى، ويمتلك كذلك مخزونات من غاز السيانيد، موضحا أن سوريا لوحت باستخدام ترسانتها من السلاح الكيمياوي في حال أي تدخل عسكري خارجي.

وأعرب الكاتب عن خشية العديد من المراقبين في المنطقة من أن نظام الأسد قد لا يكلف نفسه عناء انتظار تدخل عسكري خارجي، بل أن يبادر إلى استخدم السلاح الكيمياوي ضد جيرانه في المنطقة، ومن بينهم إسرائيل التي يسارع مواطنوها إلى محاولة اقتناء أقنعة واقية من الغاز.

كما أشار الكاتب إلى احتمالات انتقال الأسلحة الكيمياوية السورية إلى أيدي مقاتلي حزب الله في جنوبي لبنان، موضحا أن مسؤولي الاستخبارات الإسرائيلية يعتقدون أن حزب الله لا يمتلك آلافا من الصواريخ المتوسطة المدى فحسب، ولكنه يمتلك صواريخ سكود الطويلة المدى القادرة على ضرب كل المدن الإسرائيلية.

وأشار كوفين كذلك إلى الدور الذي تقوم به إيران لدعم ما وصفه بنظام الطاغية في سوريا من أجل سحق المعارضة التي تواجهه في البلاد، وذلك من خلال الحرس الجمهوري الإيراني وكذلك من خلال حزب الله اللبناني على حد سواء.

وأشار الكاتب أيضا إلى التحذير الذي أطلقه الرئيس أوباما ضد كل من دمشق وطهران، والذي يتمثل في أن واشنطن لن تسكت إزاء أي انتهاك من جانب سوريا أو إيران لما وصفها بالخطوط  الحمر، معربا عن الأمل في أن تؤدي تحذيرات أوباما هدفها في منع استخدام الأسلحة الكيمياوية في المنطقة.

من جانبها أشارت صحيفة فايننشال تايمز البريطانية إلى التحذيرات التي أطلقها أوباما بشأن الأزمة السورية المتفاقمة، وقالت إن الرئيس الأميركي هدد باتخاذ إجراء عسكري ضد النظام السوري في حال وجود دليل على استخدام نظام الأسد لمخزوناته من الأسلحة الكيمياوية أو البيولوجية.

ونسبت الصحيفة إلى أوباما قوله في البيت الأبيض إنه لا يمكن تصور وقوع أسلحة كيمياوية أو بيولوجية في أيدي الأشخاص الخطأ، مضيفا أن أي محاولة من جانب الأسد لاستخدام الأسلحة الكيمياوية أو البيولوجية، من شأنها أن تجعل الولايات المتحدة تعيد حساباتها.

المصدر : ديلي تلغراف,فايننشال تايمز

التعليقات