وفاة الإعلامي الأميركي مايك ولاس
آخر تحديث: 2012/4/9 الساعة 12:45 (مكة المكرمة) الموافق 1433/5/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/4/9 الساعة 12:45 (مكة المكرمة) الموافق 1433/5/18 هـ

وفاة الإعلامي الأميركي مايك ولاس

ولاس أسهم في استخراج الأسرار من صدور ضيوفه من رؤساء ونجوم ومجرمين خطرين (واشنطن بوست)
 

أعلنت شبكة سي بي إس نيوز الأميركية وفاة الإعلامي المخضرم مايك ولاس عن عمر ناهز 93 عاما. وقدم ولاس برنامج "ستون دقيقة" على مدار 38 عاما، وأشارت إليه صحيفة واشنطن بوست بأنه كان يستخرج الأسرار من صدور المسؤولين.

ووصفت الصحيفة ولاس بالنجم الكبير الذي أدار برنامجا عالميا شهيرا وأكثر تأثيرا لمدة طويلة تعود إلى 1968، ويعتمد على إجراء المقابلات التلفزيونية الجريئة، وأضافت أن هناك أربع كلمات كن يشكلن هاجسا كبيرا لكل من أخفى سرا، وأوضحت أنهن كن يتمثلن في العبارة "مايك ولاس موجود هنا".

وأشارت إلى أن ولاس الذي توفي في 7 أبريل/نيسان 2012 في مركز رعاية في نيوكانان بولاية كونيتيكت الأميركية، كان يعاني تاريخا طويلا من أمراض القلب، وأنه خضع لعملية كبيرة عام 2008.

وعرف ولاس بأنه أحد أبرز المهرة في إجراء المقابلات، وأنه أجرى مقابلات مع رؤساء الدول ونجوم هوليوود ومنتجي الأخبار المثيرين للجدل والمجرمين الخطرين وغيرهم، وكان معروفا بنصب كمائن للضيوف، مما يجعلهم يدلون بما لديهم من أسرار، ربما أخفوها في المقابلات العادية المعروفة.

وقالت إنه ساعد في ابتكار مجلة على غرار التلفزيون، وأنه دمج بين العناصر الإخبارية وعناصر الترفيه في وسيلة قوية ومربحة أبقت شبكة "سي بي إس" إحدى كبرى الشبكات الإخبارية الموثوقة.

وقالت إن الفضل يعود إلى الإعلامي القدير ولاس في جذب أربعين مليون مشاهد للشبكة أسبوعيا، وذلك في أوائل ثمانينيات القرن الماضي، وأنه ألهم الكثير من المقلدين الذين نالوا أرقى أصناف الأوسمة المتعلقة بالمهنة، كالتي حصل عليها ولاس.

ويقول المؤرخ التلفزيوني رون سيمون إن قدرة ولاس على المتابعة وهو يطرح الأسئلة "الهجومية" كانت سببا في نجاحه صحفي تحقيق.

من جانبها نسبت صحيفة نيويورك تايمز إلى رئيس التحرير في شبكة "سي بي إس" القول إنه لولا ولاس ما كان هناك برنامج اسمه "ستون دقيقة".

وقالت الصحيفة إن ولاس توفي في مركز رعاية أمضى فيه عددا من السنوات الأخيرة، وأضافت أن شبكة سي بي إس ستفرد الأحد القادم ساعة لتأبين ولاس والحديث عن عمله الطويل في البرنامج.

المصدر : نيويورك تايمز,واشنطن بوست

التعليقات