رقم قياسي جديد للجوعى بأميركا
آخر تحديث: 2012/11/28 الساعة 15:05 (مكة المكرمة) الموافق 1434/1/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/11/28 الساعة 15:05 (مكة المكرمة) الموافق 1434/1/15 هـ

رقم قياسي جديد للجوعى بأميركا

نيويورك تايمز: أكثر من 46 مليون أميركي يعتمدون على بطاقات الطعام المجانية (الفرنسية-أرشيف)

أوردت صحيفة نيويورك تايمز الأميركية أن عدد من يعتمدون على برنامج التغذية المساعدة المكملة، أو بطاقات تموين الطعام مجانا بالولايات المتحدة قد وصل إلى رقم قياسي جديد خلال العقود الأخيرة بلغ حاليا 46 مليون نسمة، أي واحدا من كل ثمانية مواطنين.

وجاء في مقال للصحيفة كتبه مارك بتمان أن الجوعى في كل مكان بأميركا، في الطرق الفرعية وفي الأسواق الكبيرة وفي سيارات الأجرة والحافلات، وفي كثير من الأحيان لا يشعر بهم أحد أو أنهم يبدون عاديين.

وأضاف بتمان أن الرقم المذكور رقم رسمي وأن العدد الحقيقي أعلى من ذلك نظرا لأن كثيرا من الناس لا يعون أنهم يستحقون الحصول على بطاقات المساعدة. وقدّر أن يكون العدد الرسمي يساوي ثلاثة أرباع العدد الحقيقي.

وأشار إلى أن بطاقات الطعام تسمح لحاملها بالتسوق العادي، لكن في حدود ميزانية ضيقة للغاية تبلغ 130 دولارا في الشهر. وقال إنه من الصعوبة بمكان إطعام أسرة بواسطة هذه البطاقات (وأصعب من ذلك عدم الحصول عليها).

بنوك الطعام لا تكفي
وذكر أن شبكة بنوك الطعام غير الربحية وغير الحكومية تحاول سد الفجوة الكبيرة لكنها لا تكفي، وأن عدد من تساعدهم تضاعف خلال ستة الأعوام الأخيرة.

ونقل عن رئيسة أحد فروع هذه البنوك كارين بيرل قولها "لم يكن لدينا قائمة انتظار، ولم نكن نرفض مساعدة أي أحد".

وقال بتمان إن برامج الرعاية الاجتماعية في عهد الرئيس الأميركي الأسبق ليندون جونسون في الستينيات خفضت نسبة الفقر إلى 11% من 20% خلال أقل من عشر سنوات، لكن في عهد الرئيس الأميركي الأسبق في الثمانينيات رونالد ريغان بدأت عملية تفكيك شبكة الأمن الاجتماعي تلك ونتيجة لذلك بلغت نسبة الفقر حاليا 16%.

وأشار إلى أن خفض الميزانية الحكومية على الأبواب، وأن ذلك يعني أن حوالي 500 ألف أسرة ستفقد تسعين دولارا من ميزانيتها الشهرية، وأن مليوني شخص سيفقدون بطاقات مساعدات الطعام. ووصف ذلك بأنه ليس قاسيا فقط، بل يتعارض والسعي لزيادة الإنتاج المحلي. 

المصدر : نيويورك تايمز