هل انتقل أبناء القذافي للنيجر؟
آخر تحديث: 2012/11/12 الساعة 15:11 (مكة المكرمة) الموافق 1433/12/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/11/12 الساعة 15:11 (مكة المكرمة) الموافق 1433/12/28 هـ

هل انتقل أبناء القذافي للنيجر؟

محمد (يمين) هانيبعل وعائشة القذافي (الجزيرة نت)

قالت صحيفة ديلي تلغراف البريطانية إن عائشة القذافي المحامية وأبرز أفراد أسرة العقيد الليبي الراحل معمر القذافي انتقلت مع شقيقها هانيبعل وأخيها غير الشقيق محمد وأطفالهم من الجزائر إلى النيجر ربما.

وأوضحت الصحيفة في تقرير لها نشرته اليوم أن الإجراءات المشددة على أبناء القذافي بالجزائر والاتفاق بين طرابلس والجزائر للسماح للزوجة الثانية للقذافي بالعودة إلى ليبيا دفعت أفراد العائلة هناك للبحث عن ملجأ آخر في أفريقيا.

وأشارت الصحيفة إلى أنه ونظرا للحظر الجوي الأممي على الدائرة الداخلية الضيقة للقذافي، فإن الخيار أمام أفراد الأسرة سيكون النيجر، الدولة الصحراوية التي يوجد بها الابن الثالث الساعدي القذافي الذي يعيش بالمجمع الرئاسي هناك.

وأوضحت ديلي تلغراف أن النيجر واحدة من الخيارات القليلة أمام الأسرة بسبب أن العروض المقدمة من زيمبابوي وفنزويلا غير عملية، وأن الدول الأخرى أقل جدارة للثقة بها، فـ"موريتانيا سلمت قريب عائشة ورئيس مخابرات أبيها عبد الله السنوسي لليبيا الصيف المنصرم".

إجراءات مشددة
وأضافت الصحيفة أن هناك سلسلة من التطورات التي جرت مؤخرا ودفعت بأسرة القذافي لمغادرة المجمع المنعزل والمحمي جيدا بالجزائر. وذكرت أن عائشة أصبحت قلقة جراء الإجراءات المشددة المفروضة من قبل الحكومة الجزائرية على اتصالاتها.

وقالت ديلي تلغراف إن الأسرة كانت قد تعاقدت مؤخرا مع محام تونسي يُدعى بشير السيد لتمثيلها في طلبها التحقيق في مقتل القذافي لدى المحكمة الجنائية الدولية، لكن الجزائريين عرقلوا محادثاتها مع فريقها القانوني خشية أن تكون قد مارست نشاطا سياسيا، وهو أمر تمنعه الحكومة الجزائرية.

السماح للزوجة الثانية بالعودة
وكانت القشة التي قصمت ظهر البعير، كما يقول التقرير، هي الاتفاق بين المسؤولين الجزائريين والليبيين للسماح لأرملة القذافي صفية بالعودة إلى ليبيا دون أي قيود.

وأشار التقرير إلى أن صفية، التي كانت ممرضة وأصبحت زوجة ثانية للقذافي ووالدة جميع أبنائه ما عدا واحد، ليست لاعبا مركزيا في النظام الليبي السابق، وأن الحكومة الليبية الجديدة لا ترفض عودتها لمنزلها بمدينة البيضاء.

ونسبت الصحيفة إلى رجل أعمال مقرب من الأسرة مقيم بلندن -لم تذكر اسمه- قوله إن مسؤولا عن الشؤون المالية للأسرة زار النيجر مؤخرا للترتيب للم شمل أبناء القذافي.

وقالت إن هذه المحاولات بدأت عقب زيارة وزير الخارجية الجزائري مراد مدلسي طرابلس في وقت سابق هذا العام وتعهده بإحكام السيطرة على الأسرة.

ومنذ العام الماضي تم توفير مجمع بحراسة مشددة لإيواء عائشة وإخوانها وزوجاتهم وأطفالهم وبعض الخدم على مشارف العاصمة الجزائرية.

الساعدي القذافي
يشار إلى أن الساعدي القذافي كان قادرا على استضافة حفلات بمطاعم العاصمة النيجرية نيامي إلى أن أوقفته الحكومة بسبب تقارير عن أن حريته النسبية تسببت في إحداث ضجة بليبيا وأزعجت النيجر.

أما ولي العهد وأبرز ممن تبقى على قيد الحياة من أفراد النظام السابق سيف الإسلام القذافي فموجود بليبيا تحت الحجز القضائي وينتظر المحاكمة.                      

المصدر : ديلي تلغراف