استطلاعات الرأي تتوقع هزيمة غينغريتش في فلوريدا (رويترز)


يبدو أن مرشح الرئاسة الجمهوري نيوت غينغريتش يتجه نحو هزيمة في الانتخابات الأولية بولاية فلوريدا الثلاثاء القادم رغم حصوله على مباركة إمبراطور البيتزا السابق والمقرب من حزب الشاي هرمان كين.

وأشارت صحيفة غارديان إلى أن استطلاعات الرأي الأميركية تظهر تقدم ميت رومني رغم أن هذه الاستطلاعات أخذت قبل إعلان كين المفاجئ دعم غينغريتش مساء السبت.

وقد توقعت استطلاعات الرأي أن تدخل كين، الذي كان المرشح الأوفر حظا في سباق العام الماضي إلى أن أُقصي جانبا بسبب ادعاءات تحرش جنسي، من غير المرجح أن يحدث فارقا كبيرا.

وقد بلغت نسبة إعلانات رومني خلال حملته أمام غينغريتش 4-1 وزادت النسبة خلال الأحداث الكبيرة مثل مباراة السلة التي شهدتها فلوريدا نهاية الأسبوع حيث أذاع معسكر رومي سبعة إعلانات مقابل لا شيء من جانب غينغريتش.

وأظهر استطلاع للرأي لصحيفة ميامي هيرالد تقدم رومني بنسبة 42% وغينغريتش 31% وسانتورم 14% وعضو الكونغرس عن تكساس رون بول 6%. وبهذا يكون رومني مسيطرا على الموقف.

ويشار إلى أن افتقار غينغريتش للتنظيم على الأرض كشفه الاتساع الهائل لفلوريدا. إذ أن أكثر من مائتي ألف شخص استغلوا التصويت المبكر الذي انتهى أمس وفريق حملة رومني اجتهد للوصول إلى مؤيديه ليستغل هذا الموقف.

 وتظهر استطلاعات التصويت المبكر أن رومني متقدم بنحو 50% على غينغرتيش الذي حصل على 30%. ويبدو أيضا أن رومني فاز في أحد المجموعات القليلة في فلوريدا المنضبطة نسبيا في تصويتها ألا وهم الأميركيون الكوبييون.

المصدر : غارديان