قراءة في الصحف العربية والأجنبية
آخر تحديث: 2012/1/15 الساعة 12:36 (مكة المكرمة) الموافق 1433/2/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/1/15 الساعة 12:36 (مكة المكرمة) الموافق 1433/2/20 هـ

قراءة في الصحف العربية والأجنبية


فيما يلي استعراض لأهم ما تناولته بعض الصحف العربية والعالمية من أخبار وآراء:

الصحف العربية
كتب أمجد عرار في صحيفة العرب الصادرة في لندن تحت عنوان "روسيا العائدة.. انتهى زمن القطبية الواحدة"، أن الدب الروسي بدأ ينفض الثلج عن جسده ويتحرك في كل اتجاه".

ويرى عرار أن التحرك الروسي العسكري الخاطف في جورجيا قبل أربع سنوات كان بداية النهاية لعالم القطب الواحد.

إذا كان عالم القطبية الواحدة سيواصل تحويل شعوب العالم إلى كيس ملاكمة لأميركا فإن عودة القطبية المتعدّدة هي الملاذ الإجباري للشعوب
أمجد عرار/ العرب اللندنية
وبينما يقر عرار بأن روسيا لم تستعد هيبتها بالكامل، إلا أنه استطرد بالقول "إن روسيا بوتين/ مدفيدف ليست هي ذاتها روسيا بوريس يلتسين"، وإن العالم يتجه نحو "عودة القطبية المتعددة، بوجود قوى أخرى صاعدة مثل الصين والبرازيل والهند".

وختم عرار مقاله بالقول "إذا كان عالم القطبية الواحدة سيواصل تحويل شعوب العالم إلى كيس ملاكمة لأميركا فإن عودة القطبية المتعدّدة هي الملاذ الإجباري للشعوب، فإما أن تكون السيادة والكرامة الوطنية محترمة، وإما فليكن ما يكون".

وفي الشأن اليمني، كتبت صحيفة الخليج في افتتاحيتها أن "المتابع للمشهد اليمني يقف عند حالة شاذة يمثلها الرئيس علي عبد الله صالح وطريقة تعاطيه مع مسألة خروجه من السلطة وتفويض صلاحياته إلى نائبه عبد ربه منصور هادي، وفقاً لما نصت عليه المبادرة الخليجية لحل الأزمة اليمنية".

ورأت الصحيفة أن صالح يتجاوز "صلاحيات" نائبه ويتجاهل حقيقة أنه لم يعد يحكم وأن من يحكم الآن وفقا للاتفاق هو نائبه منصور. وأبدت الصحيفة مخاوفها من أن صالح "يحوّل اليمن إلى لعبة سياسية لإرضاء نزواته، ويضع بلده رهينة نرجسية السلطة، مهما كان الثمن".

اليمن لن يبدأ بالخروج من أزمته إلا بعد أن يقتنع صالح بأنه انتهى
الخليج الإماراتية
ونصحت الصحيفة صالح بأن يستريح من 33 عاما قضاها في المسؤولية، ويترك اليمنيين ليختاروا مصيرهم، كما أكدّت أن لليمنيين الحق أن يحاسبوا "‘الرئيس’ صالح عن الماضي. وختمت الصحيفة افتتاحيتها بالقول إن "اليمن لن يبدأ بالخروج من أزمته إلا بعد أن يقتنع صالح بأنه انتهى".

أما صحيفة الصباح التونسية، فقد نشرت مقالا للكاتبة علياء بن نحيلة وجهت فيه انتقادا شديدا للفيلم الوثائقي "الهروب من قرطاج" الذي بثته قناة العربية. ووصفت الصحيفة الفيلم بأنه تميز بإمكانيات فنية عالية ولكن "السيناريو كان مخجلا إلى درجة أثارت حفيظة المشاهد التونسي".

وتساءلت الكاتبة "وهل يعقل أن تنتظر قناة العربية أن يقبل التونسي روايتها للأحداث بتلك الطريقة غير البريئة؟".

وخاطبت بن نحيلة كاتب السيناريو التونسي "محمد الهادي الحناشي" متسائلة "كيف اعتقد من أعد السيناريو -محمد الهادي الحناشي- أن مواطنه سيقبل ترويجه لفكرة أن بن على" سيدي تاتا" و"منفوس" ومسكين وحنون يحسن لكل من يقدم له خدمة أو ولاء ما وحتى إلى العرافات إلى درجة أنه يأمر بأن يوصل خدمه العرافة التي رقته وبخرته إلى بيتها وهو البسيط الذي يتابع ما يحدث له ولأفراد عائلته بذهول وبعين من لا حول ولا قوة له؟".

أعضاء ائتلاف دولة القانون في العراق يدعون إلى طرد الشركات التركية من البلاد وتصدير النفط عبر سوريا بدلا من تركيا
المدى العراقية

وفي المشهد العراقي، نقلت صحيفة المدى العراقية عن سعد المطلبي -عضو ائتلاف دولة القانون التي يترأسه رئيس الوزراء نوري المالكي- دعوته لطرد الشركات التركية العاملة في العراق. كما دعا إلى التحرك السريع لبناء خط لتصدير النفط عبر سوريا بدل ميناء جيهان التركي.

وقالت الصحيفة إن المطلبي انتقد في تصريحات صحفية أمس "سكوت القوى السياسية عن تخرصات بقايا الدولة العثمانية".

وقد جاءت تصريحات المطلبي بعد تصريحات أطلقها وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو تعليقا على قضية نائب الرئيس العراقي طارق الهاشمي وصف فيها ما يجري بأنه "إجراءات تطهيرية مؤذية (..) من قبل الحكومة العراقية ضد السياسيين السنة".

الصحف الإسرائيلية
قالت صحيفة هآرتس إن زيارة رئيس الأركان المشتركة في الجيش الأميركي لإسرائيل تهدف إلى معرفة نوايا إسرائيل بشأن توجيه ضربة عسكرية إلى المنشآت النووية الإيرانية.

رئيس هيئة الأركان المشتركة الأميركية يزور إسرائيل في محاولة لإقناعها بالتنسيق المشترك بشأن استهداف قدرات إيران النووية
هآرتس الإسرائيلية
وقالت الصحيفة إن الجنرال مارتن ديمبسي سيصل إلى إسرائيل الخميس المقبل وسيجتمع مع وزير الدفاع الإسرائيلي إيهود باراك في محاولة لإقناع إسرائيل بالتنسيق المشترك بشأن استهداف قدرات إيران النووية.

أما صحيفة يديعوت أحرونوت فقد نقلت عن مجلة تايم الأميركية أن مصادر مخابراتية غربية صرحت للمجلة بأن الموساد وراء مقتل الخبير النووي الإيراني الأسبوع الماضي.

ونقلت عن المجلة قولها "مثل العلماء الإيرانيين الثلاثة الذين قتلوا في السابق وهم في طريقهم إلى عملهم، فإن الخبير النووي الإيراني الذي قتل مؤخرا وهو في طريقه إلى عمله كان ضحية للموساد الإسرائيلي".

الصحف الإسبانية
وصفت صحيفة إلباييس الإسبانية انسحاب محمد البرادعي من سباق الرئاسة بأنه "ضربة لآمال المصريين بالديمقراطية" وخاصة لأولئك الذين يتحمسون للبرادعي الذي شغل في السابق منصب مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

وقالت الصحيفة إن الضربة موجعة خاصة وأنها تأتي قبل أيام من احتفال المصريين بالذكرى الأولى لانتفاضتهم التي أزاحت الرئيس المصري السابق حسني مبارك.

ووصفت الصحيفة البرادعي بأنه يتميز عن باقي المرشحين للانتخابات الرئاسة بأنه يتميز بشهرته على الصعيد الدولي وباستقلاليته عن أي تيار حزبي.

صحيفة إيل موندو من جهتها قالت إن البرادعي لم يكن يمتلك حظوظا كبيرة للفوز برئاسة مصر، إلا أنه عرف بمناداته بضرورة العمل على الوصول إلى آخر الطريق الذي أرادته الثورة في مصر، وتطبيق كل ما تعهد به المجلس العسكري الحاكم.



ووصفت الصحيفة البرادعي بأنه غيّر من لهجته منذ خروجه من المنظمة الدولية للطاقة الذرية، وأنه أصبح ينتقد بصراحة وعلانية غزو العراق عام 2003.

المصدر : الصحافة العربية,الصحافة الإسبانية,الصحافة الإسرائيلية
كلمات مفتاحية:

التعليقات