قالت صحيفة نيويورك تايمز إن الحكومة الهولندية أعلنت أمس أنها لا تستطيع حماية مواقعها الإلكترونية من الاختراق. وجاء هذا الإعلان بعد اختراق مؤسسة ديجينوتار الخاصة التي تستخدمها الحكومة للتحقق من سلامة مواقعها، وقال مسؤول إن الحكومة تولت مهام هذه الشركة.

وأوضحت الصحيفة أن هذا الإعلان يمس ملايين الناس الذين يستفيدون من الخدمات الإلكترونية للحكومة الهولندية ويعتمدون على ديجينوتار في ضمان عملياتهم، ولغاية الآن لم يتم التبليغ عن سرقة هويات أو حدوث أي أضرار ذات طابع أمني.

وأضافت الصحيفة أن المسؤولين لم يلحوا كثيرا في دعوة الناس إلى عدم استخدام المواقع الحكومية، لكنهم شددوا على ضرورة الإذعان للتحذيرات التي تنشرها برامج التصفح الخاصة بهم. وبالفعل بدأ موقع غوغل ومواقع مماثلة في رفض شهادات الأمان التي تصدرها ديجينوتار.

ونقلت الصحيفة عن وزير الداخلية الهولندي بيت هاين دونر قوله إن مستخدم المواقع الحكومية الهولندية لا يمكن أن يكون متأكدا من أنه في الموقع الذي يريده.

ولم تعلن مؤسسة ديجينوتار عن الاختراق إلا يوم الثلاثاء الماضي رغم أنه حدث في شهر يوليو/تموز الماضي، وقالت إن شهاداتها بشأن المواقع الحكومية لم تتأثر. لكن دونر أكد في مراجعة أمنية خاصة بديجينوتار أن شهاداتها لم تعد موثوقا بها وأن الحكومة تولت مهام المؤسسة، وقال إنها تتعاون بطريقة مهنية رغم هذه المشكلة.

وقالت الصحيفة إنها لم تتمكن من الاتصال بديجينوتار للتعليق على موضوع الاختراق.

المصدر : نيويورك تايمز