آثار هجوم على مقرات دبلوماسية غربية في كابل الأسبوع الماضي (رويترز)

قالت صحف أميركية إن قائد أركان الجيش الأميركي الأميرال مايك مولن اتهم المخابرات الباكستانية بدعم الهجمات التي تعرضت لها السفارة الأميركية ومقرات حلف شمال الأطلسي (ناتو) في العاصمة الأفغانية كابل.

وقالت صحيفة نيويورك تايمز إن مولن تحدث عن دور مباشر للمخابرات الباكستانية في دعم المسلحين الأفغان الذين هاجموا السفارة الأميركية في كابل الأسبوع الماضي، وهو أخطر اتهام أميركي لباكستان منذ بدء الحرب في أفغانستان.

وأضافت الصحيفة أن اتهامات مولن تتضمن هجوما بشاحنة مفخخة استهدف مقرا للناتو جنوبي كابل يوم 10 سبتمبر/أيلول الجاري خلف خمسة قتلى و77 جريحا.

وقال إن مقاتلي شبكة حقاني -بدعم من المخابرات الباكستانية- خططوا ونفذوا هذا الهجوم وكذلك الهجوم الذي استهدف السفارة الأميركية، وأضاف "لدينا أدلة دامغة على أنهم وراء الهجوم الذي استهدف فندق إنتركونتيننتال يوم 28 يونيو/حزيران، وشبكة حقاني تعمل كذراع حقيقية لجهاز المخابرات الباكستاني".

وقالت الصحيفة إن تصريحات مولن تأتي في إطار نقاش بين المسؤولين الأميركيين من أجل زيادة الضغط على باكستان وفتح المجال أمام مزيد من تنفيذ هجمات بطائرات دون طيار، وربما السماح بفتح الحدود لمهاجمة المسلحين في معاقلهم.

وأوضحت أن المسؤولين الأميركيين يرفضون مناقشة الخطط التي ينوون تنفيذها، رغم أن تصريحات مولن تؤكد أن استهداف شبكة حقاني بات ضرورة عاجلة.

ونقلت الصحيفة تصريحا لوزير الداخلية الباكستاني رحمان ملك لوكالة رويترز نفى فيه هذه الاتهامات، وقال إن حكومته لن تسمح لواشنطن بتنفيذ أي عملية ضد شبكة حقاني في منطقة وزيرستان. وأضاف "باكستان لن تسمح للجنود الأميركيين بدخول باكستان، فحكومتنا جاهزة للتعاون مع أميركا ولكن عليها احترام سيادتنا".

من جهتها قالت صحيفة واشنطن بوست إن إدارة أوباما وجهت تحذيرا شديد اللهجة لباكستان بضرورة قطع روابطها مع شبكة حقاني في وزيرستان، وأوضحت أن التحذير جاء في صيغة تشبه المهلة، وقال مسؤولون إن واشنطن ستتحرك بشكل منفرد إذا لم تلتزم باكستان وتوقف دعم المسلحين.

ونقلت الصحيفة تصريحات مسؤولين في البيت الأبيض قالوا إن وزير الدفاع ليون بانيتا أعلن عزمه تغيير طريقة تعامل وزارته، وأشارت إلى تصريحات أدلى بها بانيتا يوم الثلاثاء الماضي وقال "سنتخذ أي خطوات ممكنة لحماية قواتنا في أفغانستان".

المصدر : نيويورك تايمز,واشنطن بوست