كاميرون يتحدث لمجلس العموم عن فضيحة التنصت يوم 20 من هذا الشهر (الفرنسية)

قالت صحيفة ذي إندبندنت إن روبرت مردوخ وموظفيه حصلوا على أكثر من عشرين لقاء خاصا مع مسؤولين بالحكومة البريطانية في الأشهر الخمسة عشر الأخيرة، أي منذ وصول ديفد كاميرون إلى رئاسة الوزارة.

وفي المجموع كان عدد اللقاءات الخاصة مع مردوخ والمسؤولين التنفيذيين في مؤسسته هو 60 اجتماعا، وعند إضافة الحفلات والمناسبات الاجتماعية يصل الرقم إلى 107.

مجموع اللقاءات الخاصة لمردوخ والمسؤولين التنفيذيين في مؤسسته بوزراء كاميرون هو 60 اجتماعا، وعند إضافة الحفلات والمناسبات الاجتماعية يصل الرقم إلى 107
وقالت الصحيفة إن جيمس مردوخ والمسؤولة التنفيذية السابقة في نيوز إنترناشيونال ريبيكا بروكس حصلا في مناسبتين على ملخصات عسكرية سرية تتعلقان بأفغانستان ومخطط الإستراتيجية الدفاعية البريطانية.

من جهته كان لوزير الخزانة جورج أوزبورن 16 اجتماعا مع مسؤولي ومحرري نيوز إنترناشيونال منذ مايو/أيار 2010، وبينها اجتماعان مع مردوخ الأب والابن في شهر توليه الوزارة، كما أنه دعا إليزابيث مردوخ إلى حفل ميلاده الأربعين الشهر الماضي.

ومضت الصحيفة تسرد أسماء المسؤولين الذين التقوا مردوخ أو أحد المسؤولين في مؤسسته، فتقول إن وزير الثقافة جيريمي هانت التقى مردوخ بعد أيام من تشكيل الوزارة، وبعد حصول روبرت مردوخ على ما يشبه الإذن القانوني لمحاولته الحصول على شبكة بي سكاي بي التلفزيونية بمبلغ 12 مليار دولار، التقى جيمس مردوخ بهانت مرتين حيث ناقشا الصفقة، وقال هانت أمس إن ما جرى كان قانونيا وجزءا من تفاصيل الصفقة.

لكن أكثر المسؤولين الذين التقوا روبرت مردوخ كان وزير التربية مايكل غوف الذي كان موظفا سابقا في نيوز إنترناشيونال، حيث التقيا عند الإفطار والغداء أو العشاء في ست مناسبات منذ مايو/أيار الماضي، وفي المجموع التقى غوف مع المسؤولين التنفيذيين لدى مردوخ 12 مرة منذ توليه الوزارة.

وقالت الصحيفة إن القائمة التي أعلنتها مختلف الوزارات مساء أمس تكشف تقاربا وثيقا وغير طبيعي بين أكبر مسؤولي نيوز إنترناشيونال ومسؤولين كبار في التحالف الحكومي، وكان أول ما ظهر منه هو إعلان كاميرون قائمة لقاءاته مع الهيئات الإعلامية، وحينها قال إنه التقى بمسؤولي نيوز إنترناشيونال في 26 مناسبة منذ توليه رئاسة الوزراء.

لقاءات وسائل الإعلام الأخرى كانت أقل، فأوزبرون التقى ممثلي مجموعة ديلي تلغراف ست مرات، وذي إندبندنت ولندن إيفنينغ ستاندرد مرتين، والتقى هانت بمسؤولين في ديلي تلغراف وذي إندبندنت مرتين لكل صحيفة، و11 مرة مع مسؤولي بي.بي.سي
وأوضحت الصحيفة أن باقي وسائل الإعلام الأخرى حصلت على عدد أقل من اللقاءات، فقالت إن أوزبرون التقى ممثلين عن مجموعة ديلي تلغراف ست مرات، ومرتين مع كل من ذي إندبندنت ولندن إيفنينغ ستاندرد، والتقى هانت مع مسؤولين في ديلي تلغراف وذي إندبندنت مرتين لكل صحيفة، والتقى 11 مرة مع مسؤولي بي.بي.سي.

أما وزير الاقتصاد فينس كيبل الذي جرد من مسؤولية الحكم على وجوب استمرار محاولة الاستحواذ على بي سكاي بي من عدمه في ديسمبر/كانون الأول الماضي بعدما تفاخر بأنه "أعلن الحرب على روبرت مردوخ"، فلم يكن لديه اتصالات مثل باقي زملائه، إذ التقى رئيس تحرير تايمز جيمس هاردينغ في ديسمبر/كانون الأول الماضي، وليس واضحا ما إذا كان اللقاء قبل أو بعد تجريده من مسؤولياته في صفقة بي سكاي بي.

وقالت الصحيفة إن النائب العمالي توم واتسون الذي بذل جهدا كبيرا في كشف مدى اتساع فضيحة التنصت، سيؤلف مع مراسل ذي إندبندنت مارتن هيكمان "القصة الكاملة لتفاصيل المشهد". وأمس وعدت دار بنغوين التي ستنشر الكتاب أنه سيصف بدقة تفاصيل الفضيحة، وسيحتوي تفاصيل أخرى لم تنشر عن العلاقة بين نيوز كورب والشرطة والسياسيين، وسيشرح كيف تم حل اللغز.

المصدر : إندبندنت