العربي: صفحة مصرية جديدة
آخر تحديث: 2011/5/8 الساعة 10:01 (مكة المكرمة) الموافق 1432/6/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/5/8 الساعة 10:01 (مكة المكرمة) الموافق 1432/6/6 هـ

العربي: صفحة مصرية جديدة

نبيل العربي: علاقاتنا مع أميركا ستكون أوثق مما سبق (رويترز)

أكد وزير الخارجية المصري نبيل العربي في مقابلة مع صحيفة واشنطن بوست أن مصر ستفتح صفحة جديدة مع العالم دون استثناء، وستعمل مع الفلسطينيين وكافة الأطراف الدولية لإحلال السلام في المنطقة.

عملية السلام
ولدى سؤاله عن سر نجاحه في توقيع اتفاق المصالحة بين الفصائل الفلسطينية في غضون شهرين -وهو ما عجز عن تحقيقه رئيس المخابرات السابق عمر سليمان على مدى سنوات- قال العربي إن كل شيء بدأ مع ولادة الحكومة المصرية الجديدة التي فتحت صفحة جديدة منذ يومها الأول.

وقال إن مصر تسعى إلى توحيد البيت الفلسطيني، لأن ذلك يصب في مصلحة الجميع ومنهم إسرائيل، نافيا أن يكون ذلك مدعاة لرفض تل أبيب التفاوض لأن منظمة التحرير الفلسطينية هي الطرف المفاوض وليس حركة المقاومة الإسلامية (حماس).

وأضاف أن حماس قبلت بالكثير من الأشياء منها حكومة تكنوقراط قد تكون برئاسة سلام فياض، وإجراء انتخابات.

وتعليقا على أن حماس مدرجة على قائمة الإرهاب الأميركية، ذكَر العربي بأن جورج واشنطن كان إرهابيا بالنسبة للبريطانيين، وكذلك نيلسون مانديلا في جنوب أفريقيا، ومناحيم بيغن الذي كان مسؤولا عن تفجير فندق الملك داود، وإسحاق شامير المسؤول عن اغتيال الكونت بيرنادوت، "وجميعهم عملوا لاحقا من أجل السلام".

وتابع "اسمحوا لمن يقاتل من أجل قضيته كي يرى النور في نهاية النفق والدخول في عملية السلام، هذا هو تاريخ العالم".

وحول التصويت الأممي على الدولة الفلسطينية في سبتمبر/أيلول المقبل، شدد الوزير على ضرورة دعمها، ونفى أن تكون المشكلة في اعتراف حماس بإسرائيل، مذكرا بأن كل دولة تضم اليساريين واليمينيين والماركسيين، وبأن أهم شيء يكمن في أن حماس تقبل بمفاوضات مع إسرائيل.

ولفت إلى أن مصر ستعمل على فتح معبر رفح لتخفيف معاناة سكان غزة، مؤكدا أن الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي طلبوا ذلك من مصر.

ولدى سؤاله عن طبيعة العلاقة مع إسرائيل في المستقبل، أكد وزير الخارجية أن مصر ستلتزم بكافة الاتفاقيات التي أبرمت مع إسرائيل، بما فيها بيع الغاز، ولكنه أشار إلى أن السعر سيخضع للنقاش لأنه شأن تجاري بحت.

الصفحة الجديدة ستشمل جميع الدول دون استثناء، بما في ذلك إيران، انطلاقا من أن دول العالم جميعها -بما فيها حلفاء أميركا في بريطانيا وفرسنا وألمانيا- تقيم علاقات مع إيران عدا أميركا وإسرائيل ومصر، ونحن لسنا في حرب معها
السياسة الخارجية
ونفى العربي اتخاذ قرار بشأن تطبيع العلاقات مع إيران بشكل خاص، ولكنه قال إن الصفحة الجديدة ستشمل جميع الدول دون استثناء، بما في ذلك إيران، انطلاقا من أن دول العالم جميعها
بما فيها حلفاء أميركا في بريطانيا وفرنسا وألمانيا- تقيم علاقات مع إيران عدا أميركا وإسرائيل ومصر، "ونحن لسنا في حرب معها".

وأكد أن العلاقات مع الولايات المتحدة لن تتأثر بمثل تلك الخطوات، بل "على العكس ستكون أوثق مما سبق".

وعن ملامح السياسة الخارجية المصرية، أكد العربي أن مصر ستمضي قدما على الساحة العربية، وإصلاح العلاقات مع بعض الدول منها قطر، وكذلك الساحة الأفريقية، وعلى رأسها السودان، مؤكدا أن مصر ستلعب دورا أكبر.

وردا على سؤال يتعلق بالشيء الذي يود أن تعيه الولايات المتحدة  بشأن مصر الجديدة، قال العربي إن المصريين قرروا تطبيق مواثيق حقوق الإنسان على الجميع، "ونود أن نشهد بلدا ديمقراطيا، وسنلتزم بالمعاهدات وسيادة القانون".

المصدر : واشنطن بوست

التعليقات