إسرائيل فشلت بتوقع أحداث مصر
آخر تحديث: 2011/1/31 الساعة 16:21 (مكة المكرمة) الموافق 1432/2/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/1/31 الساعة 16:21 (مكة المكرمة) الموافق 1432/2/27 هـ

إسرائيل فشلت بتوقع أحداث مصر

الموساد فشل في تقييم خطورة تطورات الأحداث بمصر (وكالات)

يسود الأوساط الإسرائيلية قلق بالغ إثر الفضيحة المخابراتية التي أثبتت فشل أجهزة المخابرات في استقراء الوضع في مصر، وعدم توقع وصول نظام الرئيس المصري حسني مبارك إلى مرحلة الترنح من ضربات الموجات البشرية الهائلة التي تملأ شوارع مصر منذ أسبوع مطالبة برحيله.

وقالت صحيفة معاريف بمقال نشر اليوم إن لجنة الشؤون الخارجية والدفاع بالكنيست طلبت إجراء تحقيق حول الفشل المخابراتي، وتضارب المعلومات الذي يعيد للأذهان "يوم كابور" أي السادس من أكتوبر/ تشرين الأول 1973 عندما فوجئت إسرائيل بزحف الجيش المصري وعبوره قناة السويس.

وكان رئيس الاستخبارات العسكرية آمير ستارز قد قال أمام لجنة الشؤون الخارجية والدفاع قبل أسبوع "ليس هناك خطر على استقرار الحكومة بمصر".

تقييم الموساد

"
تسريبات ويكيليكس كشفت أن رئيس استخبارات الجيش الإسرائيلي قال في تقريره قبل أيام إنه لا توجد مخاطر حقيقية من انهيار مبارك
"
آخر تسريبات ويكيليكس كانت قد كشفت أن رئيس استخبارات الجيش الإسرائيلي آفيف كوشافي قد قال في تقريره منذ أيام قليلة أنه لا توجد مخاطر حقيقية من انهيار نظام مبارك. وتكشف وثائق الموقع المناصر لشفافية المعلومات، أن رئيس الموساد السابق مائير داغان قال إن نظام حسني مبارك مستقر
.

صحيفة يديعوت أحرونوت دافعت عما سمي بالفشل المخابراتي، وقالت إن حسني مبارك نفسه لم يستطع أن يتوقع انقلاب الأمور عليه، وإن الدوائر الأمنية والاستخباراتية ليست معنية بتوقع الأحداث السياسية.

حرب وشيكة
رئيس الأركان السابق آمنون شاحاك قال إنه من غير الواقعي أن يطلب من أجهزة المخابرات التنبؤ بتغيرات سياسية جذرية.

وقال شاحاك "قد نتوقع من أجهزة المخابرات أن تنذرنا بحرب وشيكة، ولكن يجب أن تكون طلباتنا واقعية".

صحيفة هآرتس خصصت مساحة كبيرة للقلق الذي يسود إسرائيل على مستقبل العلاقات مع مصر ووضع إسرائيل بالمنطقة. ففي مقال للكاتب رون ليشيم يملؤه التشاؤم مما يحمله مستقبل مصر لإسرائيل؛ يقول إن أي لون سياسي سيأتي للواجهة سواء من اليمين أم اليسار سيكون معاديا لإسرائيل.

ويقول الكاتب أيضا: عندما تنظم انتخابات حقيقية في مصر فإن مستقبل البلاد لن يقرره خريجو الجامعات بالقاهرة بل سيقرره سبعون مليون فلاح مصري، ومليون مصري آخر يعيشون بمدافن مدينة القاهرة. هؤلاء سيصوتون للإخوان المسلمين لأنه لا يوجد حزب ليبرالي يمكنه أن يحقق لهم التغير السريع الذي لطالما تاقت إليه الجماهير التي تعاني من نقص في الطحين ومياه الشرب والوظائف والإسكان.

نظام إسلامي
كما تخوف ليشيم من انتقال السلطة في مصر إلى الإسلاميين ليعيد التاريخ نفسه وتتكرر التجربة التركية، لا بل وحتى الإيرانية، وخلال سنوات سيصبح ذلك النظام الإسلامي مسيطرا على أفضل جيوش الشرق الأوسط تدريبا وتسليحا.

رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو عقد البارحة اجتماعا مع كبار قادة المخابرات والاستخبارات لبحث الوضع في مصر، وصرح للصحفيين قبيل الاجتماع بأن إسرائيل "تراقب تطورات الوضع في مصر والمنطقة عن كثب".

المصدر : وكالات,الصحافة الإسبانية