منظمو ألعاب الكومنولث يستعينون بقرود لانغور الذكية لحراسة اللاعبين (الفرنسية)

ذكرت صحيفة ديلي تلغراف أن الجهات المنظمة لدورة ألعاب الكومنولث في العاصمة الهندية دلهي استعانت بقرود على قدر كبير من الذكاء تجوب مدرجات الألعاب والمجمعات السكنية للرياضيين لتخويف ومنع الحيوانات البرية الأخرى، بما في ذلك القرود الأخرى والكلاب وحتى الأفاعي، من الاقتراب من أماكن الفعاليات.
 
وقد جند مروضو هذه القرود من جميع أنحاء العاصمة الهندية للقيام بدوريات في قرى الرياضيين مع اتخاذ الاستعددات النهائية لدورة الألعاب.
 
وقالت الصحيفة إن بعض الفرق هددت بمقاطعة المسابقة بعد شكوى من عدم صلاحية السكن للإقامة وكثرة الحيوانات فيها.
 
حتى إن متسابقا من جنوب أفريقيا اكتشف ثعبان كوبرا قاتلا في غرفته.
 
ويذكر أن أمطارا موسمية غزيرة سببت فيضانا قرب قرية الألعاب، وهو ما سبب خروج كثير من الثعابين من جحورها بحثا عن مأوى لها في قرية الألعاب.
 
كذلك شعر منظمو دورة ألعاب الكومنولث بالقلق من وصول مجموعات من القرود البرية التي كانت تسبب إزعاجا في الجوار بسرقة الطعام ومهاجمة الناس.
 
وأشارت الصحيفة إلى أن قرود الحراسة "لانغور" تتمتع بدرجة عالية من الذكاء، لكنها تتميز أيضا بعدوانيتها، وهي فعالة بدرجة كبيرة في منع الحيوانات الأخرى من الاستيلاء على أماكن الإقامة.
 
ومن المقرر أن تبدأ دورة ألعاب الكومنولث في نهاية الأسبوع وسيفتتحها رسميا أمير ويلز.

المصدر : ديلي تلغراف