نيويورك تايمز: يصعب اجتثاث طالبان
آخر تحديث: 2010/7/5 الساعة 12:59 (مكة المكرمة) الموافق 1431/7/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/7/5 الساعة 12:59 (مكة المكرمة) الموافق 1431/7/24 هـ

نيويورك تايمز: يصعب اجتثاث طالبان

أشارت التقارير إلى كون طالبان تستخدم تكتيكات متغيرة وقاتلة في الحرب (رويترز-أرشيف)

أشارت صحيفة نيويورك تايمز الأميركية إلى أنه يصعب القضاء على حركة طالبان بأفغانستان أو باكستان، وقالت إنه كلما تم قتل عدد من عناصرالحركتين انبثقت منها مجموعات أخرى متعددة، وشكلت تحديات للقوات الباكستانية وقوات الناتو والأميركية على حد سواء.

وفي أحد مراكز الإسعاف بقاعدة تابعة للجيش الباكستاني شمالي وزيرستان، قالت الصحيفة إن أحد الجنود استلقى مخدرا على منضدة في غرفة العمليات ملفوفا بضمادات تشبعت بدمه النازف، حيث تعرض "الجندي عزيز" لجراح بالغة إثر رصاصة كادت تخترق رقبته أطلقها أحد مقاتلي طالبان بالمنطقة.

وأشارت صحيفة نيويورك تايمز الأميركية إلى أن الجيش الباكستاني ما انفك منذ حوالي سنتين يشن هجمات ضد مقاتلي طالبان باكستان في منطقة القبائل شمالي البلاد القريبة من الحدود الأفغانية وفي مناطق أخرى.

القوات الأميركية تكبدت خسائر فادحة بأفغانستان (رويترز-أرشيف)
وأوضحت أن الجيش الباكستاني بمناطق القبائل مثله مثل القوات الأميركية بالجهة المقابلة من الحدود الأفغانية يلقى صعوبات جمة في مواجهة مقاتلي طالبان على جانبي البلدين الجارين باكستان وأفغانستان، وأن ميادين المعارك ضد طالبان تزداد وعورة والقتال بينها يزداد شراسة وتكلفة أكثر مما كانت تتوقعه كل من واشنطن و إسلام آباد.

هجمات معاكسة

ورغم أن الجيش الباكستاني سبق أن أعلن انتصاراته في عدة جبهات هامة بما فيها وادي سوات وفي جنوبي وزيرستان، قالت نيويورك تايمز إنه طالما أجبر على تجديد هجماته في ظل عودة مقاتلي طالبان وتدفقهم مجددا إلى تلك المناطق وشنهم الهجمات المعاكسة.

وقالت نيويورك تايمز إن النصر الحقيقي ضد طالبان بباكستان أو أفغانستان يبقى مشكوكا فيه، وإن جنودا باكستانيين حالهم كحال "الجندي عزيز" يتعرضون للقتل أو الإصابة على أيدي مقاتلي طالبان بشكل يومي.

ومضت الصحيفة بالقول إن التحديات التي تواجه الجيش الباكستاني على أرضه لا تختلف كثيرا عن تلك التي تواجهها قوات حلف شمال الأطلسي "ناتو" والقوات الأميركية في الحرب على أفغانستان.

"
كلما تم قتل واحد من عناصر طالبان انبثقت مجموعات طالبانية جديدة تضطر القوات المسلحة إلى ملاحقتها من منطقة إلى أخرى في حرب لا تنتهي ولا منتصر فيها
"
نيويورك تايمز
لا منتصر
وأوضحت أنه كلما تم قتل واحد من عناصر طالبان انبثقت مجموعات طالبانية جديدة تضطر القوات المسلحة إلى ملاحقتها من منطقة إلى أخرى في حرب لا تنتهي ولا منتصر فيها.


وأضافت أن من سمتها جماعة حقاني تلعب أيضا دورا هاما فيما وصفته "بالتمرد" في أفغانستان بالإضافة إلى الدور الذي تلعبه كل من حركة طالبان وتنظيم القاعدة المتحالفين، وأنه بالتالي يستحيل أو يصعب اجتثاث طالبان وحلفائهم من الوجود.

وبينما أشارت نيويورك تايمز إلى أصابع الاتهام الأميركية الموجهة إلى الجيش الباكستاني بدعوى التلكؤ في ملاحقة طالبان، أضافت أن أجهزة الاستخبارات الباكستانية متهمة أيضا بالتواصل مع طالبان نفسها ومع جماعة حقاني بأفغانستان بهدف إيجاد موطئ قدم باكستانية بالشأن الأفغاني وبالتالي محاولة تحييد الدور الهندي بالبلاد التي مزقتها الحروب المتلاحقة على مدار السنين.

المصدر : نيويورك تايمز

التعليقات