هل يواري نتنياهو وجهه خشية إدراك الحقيقة؟ (الفرنسية-أرشيف)

يرى محللون دوليون أن العزلة المتنامية التي تعاني منها إسرائيل -لا سيما عقب الهجوم الذي شنته آخر الشهر الماضي على أسطول المساعدات الذي كان متجها إلى غزة- تعزز النظرة الدولية المتشائمة إزاء الدولة العبرية.

وقال صحيفة كريستيان ساينس مونيتور الأميركية إن الإسرائيليين ينظرون إلى الانتقادات الدولية تجاههم على أنها غلو وشطط مرتبط بقرون من اضطهاد اليهود, ومن ثم فهي مسألة يمكن تجاهلها.

وقبل خمسة عقود خلت حين كان القادة اليهود يفكرون في شن هجوم على غزة, قال رئيس الوزراء ومؤسس دولة إسرائيل ديفد بن غوريون في سياق استخفافه بتدخل الأمم المتحدة عبارته الساخرة الشهيرة باللغة العبرية: "أوم شموم", وتعني "الأمم المتحدة لا تساوي شيئا".

وفي الآونة الأخيرة برز مجدداً استهزاء مماثل بالمجتمع الدولي في إسرائيل رداً على التنديد الدولي بالغارة الإسرائيلية على أسطول الحرية في 31 مايو/أيار.

فقد وصف رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ذلك التنديد بأنه "نفاق دولي" موجه ضد إسرائيل، وهي عبارات رددها خصومه السياسيون والإسرائيليون العاديون على حدٍ سواء.

وذكرت الصحيفة في تقرير لمراسلها من تل أبيب, أن الاعتقاد بأن إسرائيل تواجه انتقادات دولية تنم عن نزعة لتقويض شرعيتها ليس إحساساً لدى المحافظين من الإسرائيليين، بل يمتد ليشمل اليمين واليسار معاً.

وعلى النقيض من قرارها الانفرادي بقصف المفاعل النووي العراقي عام 1980, فإن إسرائيل تصوِّر طموحات إيران النووية على أنها مشكلة تواجه القوى الدولية.

وقال المحرر المشارك لأحد مواقع منتديات الرأي الإسرائيلية/الفلسطينية يوسي ألفير إن الاعتراف اليوم بعدم قدرة إسرائيل على الدخول في حروب استباقية واحتلال أراضي الغير لإسكات "المسلحين على حدودها", هو الذي دفع الحكومات الإسرائيلية للقبول بقوات أممية لحفظ استقرار الوضع في معاقل حزب الله بجنوب لبنان.

وفي تقرير آخر بنفس الصحيفة, رأى الصحفي وولتر روجرز أن التداعيات التي أعقبت حادثة أسطول الحرية لم تشفع لإسرائيل والولايات المتحدة لرأب الصدع في علاقات البلدين.

واستهل روجرز, المراسل السابق لقناة سي أن أن الإخبارية, تقريره بالقول إن من الصعب أن يتذكر المرء وقتاً كانت فيه العلاقات بين رئيس أميركي في سدة الحكم والدولة العبرية "أبشع" مما هي عليه الآن.

وأضاف أن إدارة الرئيس باراك أوباما مدركة للدرك الأسفل الذي وصلت إليه العلاقات مع إسرائيل، حتى قبل المواجهة التي حدثت في عرض البحر الأبيض المتوسط.

المصدر : كريستيان ساينس مونيتور