حصاد بريطانيا بأفغانستان مرير
آخر تحديث: 2010/3/7 الساعة 11:33 (مكة المكرمة) الموافق 1431/3/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/3/7 الساعة 11:33 (مكة المكرمة) الموافق 1431/3/22 هـ

حصاد بريطانيا بأفغانستان مرير

بريطانيا تتعرض لأفدح الخسائر في أفغانستان منذ الحرب العالمية الثانية (الفرنسية-أرشيف)

تعرضت القوات الخاصة البريطانية إلى أفدح الخسائر منذ الحرب العالمية الثانية بعدما سقوط ثمانين من عناصرها بين قتيل ومصاب بجروح تحول دون مشاركتهم في القتال.

فقد أصيب نحو سبعين بإصابات تجعلهم عاجزين عن القتال، في حين قتل 12، مما يجعل القوات تفقد سدس قدراتها القتالية.

وذكرت صحيفة بريطانية أن القوات الجوية الخاصة (إس أي إس) وقوات الزوارق الخاصة (إس بي إس) قد نفذت مئات العمليات العسكرية التي استهدفت قادة طالبان منذ عام 2007.

كما أشارت صنداي تايمز إلى أن عمليات القوات الخاصة جنوب أفغانستان تركز الآن على إقناع قادة طالبان من الرتب المتوسطة بأن حالهم سيكون أفضل بالعمل مع حكومة كابل.

وانطوى عملها أيضا على خليط من عمليات اعتقال وخطف قادة طالبان للحصول على معلومات استخبارية، وشن هجمات ُقتل فيها قادة من تلك الحركة.

ونسبت الصحيفة إلى مصدر رفيع المستوى بالقوات الخاصة قوله إن ثمة العديد من العمليات التي يتم تنفيذها يوميا، وقد تركت أثرا كبيرا على قيادة طالبان.

وأفادت مصادر لم تسمها صنداي تايمز بأن القادة يضعون ضغوطا كبيرة على القوات الخاصة لملء الفراغ في القوة البشرية، كما عزت ارتفاع معدل الخسائر إلى حجم العمليات التي نفذتها القوات الخاصة خلال السنوات الثلاث الماضية وتصعيد طالبان لاستخدامها القنابل المزروعة على جانب الطريق.

وأوردت الصحيفة تفاصيل القتلى البريطانيين حيث سقط ثلاثة من قوات الزوارق وعنصر من فرقة الاستطلاع الخاصة وأربعة من مجموعة الدعم للقوات الخاصة، فضلا عن مقتل آخرين بالعراق.

أما في حرب جزر فوكلاند فقد سقط 19 من القوات الجوية الخاصة منهم 18 في تحطم طائرة عمودية.

المصدر : صنداي تايمز

التعليقات