بانيتا.. مدير سي آي أي الأقسى
آخر تحديث: 2010/3/21 الساعة 14:59 (مكة المكرمة) الموافق 1431/4/6 هـ
اغلاق
خبر عاجل :سعد الحريري يتراجع عن استقالته بطلب من رئيس الجمهورية ميشال عون
آخر تحديث: 2010/3/21 الساعة 14:59 (مكة المكرمة) الموافق 1431/4/6 هـ

بانيتا.. مدير سي آي أي الأقسى

مدير سي آي أي يقول إن هجمات الطائرات بدون طيار للوكالة شرعية (الفرنسية-أرشيف)

تحدثت صحيفة واشنطن بوست عن القسوة التي يتصف بها عضو الكونغرس السابق مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (سي آي أي) ليون بانيتا وقالت إنه الأكثر ميلا لاستخدام القوة من بين المديرين التسعة عشر الذين تناوبوا على إدارة الوكالة.

كما أشارت إلى أن بانيتا انسحب من أحد الاجتماعات في الخامس من أغسطس/آب 2009 في البيت الأبيض ليتلقى معلومة استخباراتية تفيد بأن زعيم حركة طالبان باكستان بيت الله محسود موجود ويتلقى العلاج فوق سقف أحد المنازل ولكنه ليس وحيدا، حيث تجلس بجانبه زوجته وقد ناولته رسالة، لكن بانيتا أمر رجاله بإطلاق النار على الزوجين، مما أسفر عن مقتلهما.

كما يشن بانيتا هجمات شرسة ضد تنظيم القاعدة باستخدام طائرات بدون طيار دون أن يطلع الآخرين على أسرارها أو الدوافع من وراء استمراره بعلميات القتل، مشيرة إلى أنه رفض أثناء مقابلة معه في مقر الوكالة الخميس الماضي الحديث بشكل مباشر بشأن الأهداف الكامنة وراء هجمات الطائرات بدون طيار.

"
 بانيتا لا يتردد باتخاذ القرارات ضد طالبان والقاعدة لما كانتا تشكلان خطرا على الأمن القومي الأميركي
"
خطر على البلاد
وقال مدير الوكالة إن سياسات الولايات المتحدة إزاء محاربة "الإرهاب" شرعية وإنها فاعلة بشكل كبير، موضحا أنه يتخذ قراراته ضد طالبان والقاعدة بلا تردد لما كانتا تشكلان خطرا على الأمن القومي الأميركي وتعدان للهجوم على بلاده مجددا وفي أي لحظة.

ومضت واشنطن بوست إلى أن طالبان تعهدت بالانتقام لمقتل زعيمها وأنها نفذت تعهدها في ولاية خوست الأفغانية عندما استهدفت مكتبا للوكالة هناك يوم الثلاثين من شهر



ديسمبر/كانون الأول 2009 بهجوم انتحاري.

وأسفر عن مقتل سبعة أميركيين من ضباط الوكالة بالإضافة إلى ضابط المخابرات الأردني علي بن زيد ومنفذ العملية الطبيب الأردني همام خليل البلوي.

المصدر : واشنطن بوست

التعليقات