أميركا تؤيد قتل مواطنها العولقي
آخر تحديث: 2010/11/10 الساعة 09:18 (مكة المكرمة) الموافق 1431/12/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/11/10 الساعة 09:18 (مكة المكرمة) الموافق 1431/12/4 هـ

أميركا تؤيد قتل مواطنها العولقي

العولقي أميركي من أصل يمني ويفترض أن يتمتع بالحقوق الدستورية الأميركية (الفرنسية)  

قالت صحيفة كريستيان ساينس مونيتور الأميركية إن محامي وزارة الدفاع الذي يترافع في قضية ضد إدراج اسم أنور العولقي الأميركي الجنسية على لائحة اغتيالات جهاز المخابرات (سي آي أي) أصر على قانونية أمر تصفيته الجسدية.

وبينما نأى بنفسه عن تأكيد وجود لائحة القتل موضوع الدعوى من عدمه، جادل المستشار القانوني للوزارة دوغلاس ليتر بأن الكونغرس فوّض عقب هجمات الحادي عشر من سبتمبر/ أيلول السلطات التنفيذية باستخدام القوة "المناسبة والضرورية" ضد القاعدة والمجموعات المرتبطة بها.

وعلى هذا الأساس يعتقد ليتر أن إدارة أوباما قد اتخذت قرارها باستهداف العولقي على أساس قانوني ومبرر لأغراض الأمن القومي.

يقول ليتر "إذا استخدمنا القوة القاتلة فإننا نفعل ذلك تماشيا مع القانون".

"
استخدام السلطة المطلقة للقتل التي منحها الكونغرس يجب ألا يطبق إلا في حالة وجود خطر داهم وحقيقي وبعد أن تثبت الحكومة أنه لا يوجد أي طريقة أخرى للتعامل مع ذلك الخطر
"
غير أن محامي اتحاد الحريات المدنية الأميركي جميل جعفر، الذي رفع الدعوى، كان له رأي مخالف لما طرحه ليتر.

إعدام دون محاكمة
قال جعفر "ما تفعله الحكومة هو تنفيذ حكم الإعدام بدون محاكمة، والعواقب التي تترتب على قبول قرار الحكومة هي أن الرئيس سوف يتمتع بالسلطة المطلقة لإصدار أوامر اغتيال بحق أي من مواطني الولايات المتحدة دون مراجعة قضائية".

لكن ليتر عاد ليسفه ما قاله جعفر وادعى أن الرئيس لن يستخدم سلطاته بإصدار أوامر مشابهة إلا ضد أشخاص مثل العولقي الذي قال عنه إنه مصنف بصورة قانونية كإرهابي دولي يقوم بمحاولات متكررة لقتل الأميركيين.

وقالت المنظمة الأميركية التي يمثلها المحامي جميل في شكواها المرفوعة أمام القضاء إن استخدام السلطة المطلقة للقتل التي منحها الكونغرس يجب ألا يطبق إلا في حالة وجود خطر داهم وحقيقي، وبعد أن تثبت الحكومة أنه لا يوجد أي طريقة أخرى للتعامل مع ذلك الخطر.



وقد استمرت جلسة الاستماع ساعتين قال القاضي جون بيتس في نهايتها إنه سيعمل بأسرع ما يمكن لإصدار قرار بشأن هذه القضية لكنه لم يعط إطارا زمنيا محددا لصدور القرار.

المصدر : كريستيان ساينس مونيتور

التعليقات