قلة النوم تعوق فقدان الدهون
آخر تحديث: 2010/10/6 الساعة 13:38 (مكة المكرمة) الموافق 1431/10/27 هـ
اغلاق
خبر عاجل :الحكم بإعدام 28 متهما في قضية اغتيال النائب العام المصري السابق هشام بركات
آخر تحديث: 2010/10/6 الساعة 13:38 (مكة المكرمة) الموافق 1431/10/27 هـ

قلة النوم تعوق فقدان الدهون

وجدت دراسة أن الأشخاص الذين يمارسون الحميات الغذائية ويريدون تقليل تراكم الدهون لديهم بحاجة إلى النوم طوال الليل.
 
وقال باحثون -بحسب صحيفة ديلي تلغراف- إن الإغفال عن أخذ القسط الكافي من النوم يبدو أنه يعزز إنتاج هرمون يكبح النشاط البدني وعمليات حرق الدهون في الجسم بينما يزيد الإحساس بالجوع.
 
وكانت الدراسة قد أجريت على عشرة متطوعين بدن لكنهم أصحاء لمدة أربعة أسابيع. وقد سمح لهم في الأسبوعين الأولين بالنوم لنحو ثماني ساعات ونصف الساعة والنوم لنحو خمس ساعات ونصف الساعة في الأسبوعين التاليين.
 
وخلال التجربة نام الأشخاص سبع ساعات و24 دقيقة في الفترة الزمنية الأولى وخمس ساعات و14 دقيقة في الفترة الثانية.
 
وعندما حصلوا على نوم كاف كان نحو نصف الوزن الذي فقدوه، المقدر بثلاثة كيلو غرامات في المتوسط خلال تلك الفترة، من الدهون (أي كيلو و400 غرام).
 
لكن عندما تم تقييد ساعات النوم انخفض ذاك المقدار إلى الخمس (600 غرام). والباقي في كلتا الحالتين كان عضلا في الأساس. ولم يكن هناك اختلاف في فقدان الوزن الإجمالي بين فترتي الأسبوعين.
 
وقال بلامين بينيف -أستاذ الطب المساعد بجامعة شيكاغو، الذي قاد الدراسة- إنه إذا كان الهدف هو تقليل الدهون فإن إغفال النوم الكافي يكون مضرا له.

وأضاف أن "تقليل ساعات النوم، وهو سلوك واسع الانتشار في المجتمع المعاصر، يبدو أنه يعرض للخطر جهود فقدان الدهون من خلال الحمية. وقد قلل فقدان الدهون في الدراسة بنسبة 55%".
 
وقد اكتشف العلماء أن قلة النوم عززت إنتاج هرمون يدعى غرلين ولاحظوا أن مستويات أعلى من الهرمون تبين أنها تقلل تصريف الطاقة وتحفز الجوع وتعزز الاحتفاظ بالدهون وتزيد إنتاج غلوكوز الكبد الذي يدعم توافر الوقود للأنسجة المعتمدة على الغلوكوز.
 
ويذكر أنه خلال الدراسة تم وضع المتطوعين على نظام حمية صارم من نحو 1450 سعرة حرارية في اليوم أو نحو 90% من الكمية المطلوبة للمحافظة على وزن ثابت.
 
واستنتج الأستاذ بينيف أنه ينبغي على الناس ألا يتجاهلوا الطريقة التي ينامون بها عندما يتبعون حمية ما.
المصدر : ديلي تلغراف
كلمات مفتاحية:

التعليقات