بكين: واشنطن حاربت طهران بالإنترنت
آخر تحديث: 2010/1/25 الساعة 12:08 (مكة المكرمة) الموافق 1431/2/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/1/25 الساعة 12:08 (مكة المكرمة) الموافق 1431/2/9 هـ

بكين: واشنطن حاربت طهران بالإنترنت

صحيفة الحزب الشيوعي الصيني تتهم أميركا بشن حرب على الإنترنت لمصلحتها (الفرنسية-أرشيف)

أوردت الصحيفة الناطقة باسم الحزب الشيوعي الصيني أن الولايات المتحدة استغلت ما أسمته بـ"حرب الإنترنت" لإثارة القلق في إيران بعد انتخابات العام الماضي، وأن هذا الاتهام جاء ردا على خطاب وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون الأسبوع الماضي عن حرية الإنترنت.
 
فقد اتهمت صحيفة "بيبولز ديلي" في افتتاحيتها أميركا بشن "لواء قراصنة"، وقالت إنها استغلت شبكات الإنترنت الاجتماعية مثل تويتر في نشر شائعات وإحداث اضطراب.
 
وقالت الافتتاحية "خلف ستار ما تسميه أميركا حرية التعبير يكمن مخطط سياسي واضح. وإلا فكيف حدث القلق بعد الانتخابات الإيرانية؟ لقد حدث لأن حرب الإنترنت التي شنتها أميركا، عن طريق لقطات فيديو بثت على موقع يوتيوب ومدونات على موقع تويتر، نشرت شائعات وأحدثت انشقاقات وحرضت ونثرت بذور الخلاف بين أتباع الفصائل الإصلاحية والمحافظة".
 
وتساءلت الصحيفة بلغة منمقة عما إذا كان سيسمح بنشر الفحش أو النشاطات الداعية للإرهاب على الإنترنت في الولايات المتحدة.
 
وأضافت أنها تخشى أن المعلومات المراقبة من قبل أميركا فقط هي في نظر السياسيين الأميركيين تعتبر معلومات حرة والأخبار المصرحة بها من قبل أميركا فقط هي أخبار حرة والخطاب المقر من قبل أميركا فقط هو خطاب حر وفيض المعلومات الذي يلائم المصالح الأميركية فقط هو فيض معلومات حر.
 
كذلك هاجمت الافتتاحية قرار وقف بث خدمات رسائل مايكروسوفت الفورية للدول التي تغطيها العقوبات الأميركية، مثل كوبا وإيران وسوريا والسودان وكوريا الشمالية، لأن ذلك مخالف لرغبة أميركا المعلنة لتدفق المعلومات الحرة. وقالت واشنطن بعد ذلك إن هذه الخدمات كانت ترعى الديمقراطية وتشجع على إعادتها.
المصدر : غارديان