صفقة الأسرى مهددة بالفشل
آخر تحديث: 2010/1/23 الساعة 21:00 (مكة المكرمة) الموافق 1431/2/8 هـ
اغلاق
خبر عاجل :أمير دولة قطر يناقش مع وفد أميركي يقوده جاريد كوشنر تعزيز التعاون بين البلدين
آخر تحديث: 2010/1/23 الساعة 21:00 (مكة المكرمة) الموافق 1431/2/8 هـ

صفقة الأسرى مهددة بالفشل

الصفقة لو تمت لشملت نحو ألف أسير فلسطيني في المعتقلات الإسرائيلية (الفرنسية-أرشيف)
 
قالت مجلة دير شبيغل الألمانية إن صفقة تبادل الأسرى بين إسرائيل وحركة المقاومة الإسلامية (حماس) باتت مهددة بالفشل، بعد التراجع المفاجئ لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو عن اتفاق أولي جرى التوصل إليه بوساطة ألمانية.
 
وذكر تقرير تنشره المجلة في عدد الاثنين أن نتنياهو قدم للوسيط الألماني "عرضا أخيرا" جديدا بشروط أسوأ من الشروط السابقة التي كان يفترض أن تفضي إلى اتفاق نهائي يقضي بمبادلة الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط الذي تأسره فصائل فلسطينية مقاومة بغزة -على رأسها حماس- مقابل ألف أسير فلسطيني.
 
وأوضحت أن فريق الوساطة الألماني الذي يرجح أنه عمل بقيادة مدير المخابرات الخارجية إرنست أورلاو، سلّم حركة حماس قبيل بدء احتفالات عيد الميلاد نهاية ديسمبر/كانون الأول الماضي اقتراحا متضمنا الشروط الإسرائيلية الجديدة.
 
نتنياهو يعارض إطلاق أسرى بارزين في إطار صفقة التبادل المحتملة (الفرنسية-أرشيف)
اعتراضات إسرائيلية
وأوضحت دير شبيغل أنه بموجب الاقتراح الذي تسلمته قيادة حماس, ترفض إسرائيل جانبا كبيرا من المطالب الفلسطينية في ما يتعلق بالأسرى، حيث يعارض نتنياهو الإفراج عن أسرى بارزين، وهو ما كان أعلنه مؤخرا ونقله عنه الإعلام الإسرائيلي.
 
وأشارت في هذا السياق إلى أن طرفي المفاوضات اختلفا بشأن تحديد هويات عدد من الأسرى الفلسطينيين الذين تطالب إسرائيل بترحيلهم بعد الإفراج عنهم ضمن الصفقة, والدولة التي سيتم ترحيلهم إليها.
 
وذكرت تقارير إعلامية -والمفاوضات لا تزال مستمرة- أن تل أبيب وافقت مبدئيا على تبادل للأسرى مع حماس, لكنها تريد ترحيل 120 أسيرا من أبناء الضفة الغربية إلى قطاع غزة أو إلى خارج فلسطين.
 
وقالت الأسبوعية الألمانية إنه ليس هناك بعدُ قرار نهائي لحماس بشأن العرض الإسرائيلي الأخير, وأضافت أن الوسيط الألماني يستعد لتلقي رفض الحركة.
 
وجاء في تقريرها أنه حين أصبح اتفاق التبادل جاهزا للتوقيع نهاية العام الماضي, "صُدم" نتنياهو لحجم التنازلات التي قدمتها إسرائيل.
 
"
اقرأ أيضا:
أسرى تكره
إسرائيل حريتهم
 
"
وكان نتنياهو قد ترك كبير المفاوضين الإسرائيليين هاغاي حداس يتفاوض مع المخابرات الالمانية التي توسطت في المفاوضات غير المباشرة لعدة أشهر دون أن يهتم بمعرفة التفاصيل، وفقا للأسبوعية الألمانية.
 
وأشارت دير شبيغل إلى أن أوساطا إسرائيلية تبرر تراجع نتنياهو عن إتمام الصفقة بالخلافات التي ظهرت بينه وبين كبير المفاوضين حداس.
 
ووفقا للمجلة فإن حركة حماس ترى أن الوسيط الألماني بات منحازا كثيرا إلى الجانب الإسرائيلي، وقالت إن تعثر المفاوضات قلل في الوقت الحاضر من مكانة وكالة المخابرات الخارجية الألمانية.
المصدر : الألمانية

التعليقات