خان: باكستان ساعدت إيران نوويا
آخر تحديث: 2009/9/9 الساعة 15:36 (مكة المكرمة) الموافق 1430/9/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/9/9 الساعة 15:36 (مكة المكرمة) الموافق 1430/9/20 هـ

خان: باكستان ساعدت إيران نوويا

عبد القدير خان يثير الجدل كلما ظهر (الجزيرة-أرشيف)

كشف عبد القدير خان -أبو القنبلة النووية الباكستانية- في مقابلة تلفزيونية أجريت معه مؤخرا أنه ومسؤولين باكستانيين بارزين آخرين أرشدوا إيران إلى شبكة من موردي أجهزة ومعدات تكنولوجية وأعانوها في مساعيها لتطوير برنامجها النووي السري.

وقال خان –الذي تعتبره واشنطن أكثر مروجي تقنية الأسلحة النووية طموحا- في المقابلة إنه إذا نجحت إيران في الحصول على التقنية النووية "فإننا سنشكل جبهة قوية في المنطقة في مواجهة الضغوط الدولية, وإن قدرات إيران النووية ستنجح في تحييد القوة الإسرائيلية".

ونقلت صحيفة واشنطن بوست عمن وصفتهم بالخبراء وصفهم لتصريحات خان بأنها ادعاء صريح ومباشر على وجود دعم باكستاني رسمي لبرنامج إيران النووي.

وكانت قناة آج الإخبارية في كراتشي في باكستان قد بثت المقابلة مع العالم النووي يوم 31 أغسطس/آب الماضي. وقام مدير مركز المصادر المفتوحة التابع لجهاز الاستخبارات الأميركي بترجمة تلك التصريحات ونشرها الثلاثاء على إحدى مدونات اتحاد العلماء الأميركيين الإلكترونية.

وورد في الترجمة وصف لمشتريات إيران من الأجهزة والمعدات عبر موردين باكستانيين ثقاة في دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة.

ولطالما أكدت الحكومة الباكستانية مرارا أن خان كان يتصرف بمفرده عندما كان يقوم بنشر تقنية الأسلحة النووية, نافية أن تكون قدمت أي دعم رسمي لمساعدة أي من إيران أو كوريا الشمالية في برنامجيهما النوويين.

لكن عبد القدير خان, الذي قضى سنوات عديدة ماضية قيد الإقامة الجبرية, ظل يصر في مجالسه الخاصة على أن اتصالاته بكلتا الدولتين جرت بموافقة كبار المسؤولين العسكريين.

المصدر : واشنطن بوست

التعليقات