اليمن المنسي ينحدر نحو الهاوية
آخر تحديث: 2009/9/29 الساعة 11:05 (مكة المكرمة) الموافق 1430/10/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/9/29 الساعة 11:05 (مكة المكرمة) الموافق 1430/10/10 هـ

اليمن المنسي ينحدر نحو الهاوية

الحرب بين الحكومة اليمنية والحوثيين لم تضع بعد أوزارها (الجزيرة)

حذرت الكاتبة رولا خلف في تقرير لها بصحيفة فايننشال تايمز اللندنية من تحول اليمن إلى دولة فاشلة بسبب ما يواجهه من تحديات جمة ليس أقلها تمرد الحوثيين بصعدة واستمرار نشاط الحركات الداعية لانفصال الجنوب وعودة الجهاديين لاتخاذه ملاذا لتجميع قواهم.

وذكرت خلف أن هذا البلد الذي يعد من أفقر الدول العربية ومن أقلها استقرارا، يواجه كذلك نضوب موارده النفطية ومياهه الجوفية, ناهيك عن تزايد سكانه بوتيرة أعلى في العالم ووصول البطالة فيه إلى أكثر من 40%.

والواقع, حسب خلف, هو أن الشيء الوحيد الذي يزخر به اليمن هو السلاح.

ورغم كل هذا تقول الكاتبة إن اليمن, الذي يبلغ عدد سكانه 23 مليون نسمة, يبدو بلدا منسيا, إذ يقول خبير شؤون الشرق الأوسط فريد هاليدي إن "اليمن غالبا ما دُفع به بعصبية إلى خارج طيف الاهتمامات".

وتورد مثالا على ذلك بأن منسقية الشؤون الإنسانية التابعة للأمم المتحدة أصدرت نداء إغاثة للحصول على 23.7 مليون دولار لمساعدة عشرات الآلاف من الناس ممن دفعهم النزاع بين الحكومة والحوثيين إلى النزوح عن منازلهم, إلا أن تلك المنسقية لم تحصل على أي رد بعد مرور أسبوعين على إطلاقها للنداء المذكور.

وقالت الكاتبة في تقريرها الذي اختارت له عنوان "اليمن المنسي ينحدر نحو الهاوية"، إن المسؤولين الغربيين يخشون أن يتحول هذا البلد, الذي يقع إستراتيجيا بين المملكة العربية السعودية وخليج عدن, إلى أفغانستان جديد.

أوضاع اللاجئين اليمنيين في مخيم المزرق الحدودي مزرية (الجزيرة)
ونقلت عن دبلوماسي بريطاني قوله إن "اليمن في طور التحول إلى بلد فاشل.. وعلينا أن نوقف ذلك".

غير أن خلف تؤكد أن بريطانيا والحكومات الغربية الأخرى تنتظر من الدول الخليجية ذات الحدود المشتركة مع اليمن, وخاصة المملكة العربية السعودية, أن تضطلع بالدور الأساسي في معالجة الوضع اليمني.

لكن ما لم تكن هناك إصلاحات سياسية واقتصادية في هذا البلد, فإن الكاتبة تشدد على أن دعم اليمن ماديا لن يمثل في أحسن الأحوال إلا علاجا مؤقتا لمشاكله.

وتصف خلف مستقبل اليمن بـ"الكئيب", داعية إلى تدخل أجنبي لمساعدته, ومطالبة الرئيس اليمني علي عبد الله صالح الذي يحكم البلاد منذ 30 عاما, بأن يعمل على إدراك حجم المشاكل التي تتهدد بلاده ومعالجتها.

المصدر : فايننشال تايمز