حزب التحرير يسعي لانقلاب بباكستان
آخر تحديث: 2009/7/5 الساعة 15:17 (مكة المكرمة) الموافق 1430/7/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/7/5 الساعة 15:17 (مكة المكرمة) الموافق 1430/7/13 هـ

حزب التحرير يسعي لانقلاب بباكستان

مظاهرة سابقة نظمها حزب التحرير في لندن قبل سنوات (رويترز-أرشيف)

ذكرت صحيفة صنداي تايمز أن من وصفتهم بالمتشددين الإسلاميين البريطانيين مصممون على الإطاحة بالدولة الباكستانية.

وأضافت الصحيفة البريطانية في عددها اليوم أن أتباع "حزب التحرير" دعوا إلى انقلاب عسكري أبيض في إسلام آباد وإقامة دولة الخلافة فيها.

وكان أعضاء التنظيم الذي يصف نفسه بأنه حزب التحرير في بريطانيا لكنه محظور في باكستان، قد كشفوا النقاب الأسبوع الماضي عن عزمهم جعل باكستان قاعدة ينطلقون منها لإقامة الحكم الإسلامي في جميع أرجاء العالم, على حد تعبير الصحيفة.

وقالت صنداي تايمز إنها حصلت على أسماء عشرات البريطانيين الناشطين في حزب التحرير ممن يقيمون في لاهور وكراتشي أو يتنقلون بين بريطانيا وباكستان, مشيرة إلى أنه يُعتقد أن هناك كثيرا غيرهم.

ونسبت إلى رجل يدعى طيب مقيم -ذكرت أنه يعمل مدرس لغة إنجليزية في بلدة ستوك أون ترنت البريطانية- قوله إنه انتقل إلى لاهور بغرض إقناع الباكستانيين للانضمام إلى حزبهم.

وفي كلية لاهور العليا حيث أنشأ مقيم خلية بين الطلاب لحزب التحرير, قال أستاذ اللغة الإنجليزية إن هدف جماعته إخضاع الدول الإسلامية والغربية لأحكام الشريعة الإسلامية "بالقوة" إذا دعت الضرورة.

وتحدث المتحدث الرسمي باسم الحزب في كراتشي شهزاد شيخ صراحة عن انخراطهم في العمل على إقناع الجيش للقيام "بانقلاب أبيض" للإطاحة بالحكومة الحالية التي قال عنها إنها أسوأ من طالبان.

وقال في هذا الصدد "إن الجيش هو الذي يمسك بالسلطة (في باكستان) ونحن نطلب منه منح ولائه لحزب التحرير".

وتابع "لا أستطيع أن أشرح لكم بالتفصيل كيف أننا نحاول التأثير على الجيش.. فنحن لا نكشف عن أسلوب عملنا لإحداث التغيير.. بإمكانك أن تسميه انقلاباً."

المصدر : صنداي تايمز

التعليقات