الأزمة المالية تضرب جامعات كاليفورنيا
آخر تحديث: 2009/7/20 الساعة 19:36 (مكة المكرمة) الموافق 1430/7/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/7/20 الساعة 19:36 (مكة المكرمة) الموافق 1430/7/28 هـ

الأزمة المالية تضرب جامعات كاليفورنيا

علماء الجامعات حذروا حاكم كاليفورنيا أرنولد شوارزنيغر من تداعيات الأزمة على الجامعات (رويترز-أرشيف)

ذكرت مجلة تايم الأميركية أن الأزمة المالية تركت تداعيات كبيرة على الجامعات العريقة بولاية كاليفورنيا، وقالت إن جامعة كاليفورنيا المشهورة على مستوى البلاد والعالم اضطرت لتخفيض ميزانيتها بمقدار 813 مليون دولار، أي ما نسبته 20% من ميزانيتها.

وأضافت أن "جامعة كاليفورنيا سان دييغو" التي يقدر عدد طلابها بأكثر من 28 ألفا ستخفض عدد الشواغر المائة المتاحة سنويا إلى عشر وظائف فقط.

ومضت تايم إلى أنه تم وقف التعيين في الجامعتين الرائدتين اللتين تعتبران -بالإضافة إلى "جامعة كاليفورنيا لوس أنجلوس" الواقعة في ويست وود- ضمن الجامعات العشرين المتخصصة في البحث على المستوى العالمي.

وحذر أكثر من 300 عالم جامعي هناك حاكم الولاية أرنولد شوارزنيغر الذي يجري والمشرعين في الولاية تخفيضات كبيرة على الميزانية بشكل عام، من أن تلك الخطوة قد تؤثر على المشاريع الاستثمارية للجامعة وبالتالي على النمو الاقتصادي للولاية.

"
رئيس جامعة كاليفورنيا مارك يودوف يقول إن خطة إجبار الموظفين على إجازات بدون مقابل أفضل من الاستغناء عن خدماتهم في جامعة تضم 225 ألف طالب
"
خفض استثمار
وقرر شوارزنيغر تخفيض استثمارات الولاية في مشاريع الجامعة إلى 2.4 مليار دولار، مما يعيد حجمها إلى وضعه السابق قبل عقد من الزمان، في حين تضاعف الإنفاق على السجون في نفس الفترة ليبلغ 11 مليار دولار.

وصادق مجلس العمداء في جامعة كاليفورنيا الخميس الماضي على خطة ميزانية طارئة تجبر 80% من موظفيها البالغ عددهم 180 ألفا على التمتع بإجازات غير مدفوعة الأجر تتراوح بين 11 إلى 26 يوما خلال السنة القادمة.

ونسبت تايم إلى رئيس الجامعة مارك يودوف قوله إن خطة إجبار الموظفين على إجازات بدون مقابل "تبقى أفضل من الاستغناء عن خدماتهم"، خاصة أنهم يعملون في مشاريع ضخمة منها خمسة مراكز طبية وثلاثة مختبرات وطنية تابعة لجامعة تضم 225 ألف طالب.

ومضت المجلة إلى أن الخفض في ميزانية الجامعة واستثمارت الولاية فيها من شأنه أن يؤدي إلى خفض في عدد الأساتذة والمساقات المطروحة وإلى اكتضاض القاعات بالطلاب ليصل إلى 60 طالبا للقاعة الجامعية الواحدة.

وأضافت أن الرسوم الدراسية ارتفعت بنسبة 10% في الجامعة التي سبق أن حصدت بمشاريعها المختلفة 55 من جوائز نوبل في مختلف المجالات.

المصدر : تايم
كلمات مفتاحية:

التعليقات