الأمن الفلسطيني يخلي قتلى وقعوا في اشتباكات سابقة مع حماس (الفرنسية-أرشيف)
 
قالت صحيفة جيروزالم بوست الإسرائيلية إنها علمت أن الجيش الإسرائيلي يدرس إمكانية السماح للسلطة الفلسطينية بإنشاء فرقة صغيرة من النخبة متخصصة في مواجهة حركة المقاومة الإسلامية (حماس) والجهاد الإسلامي وتنفيذ عمليات دقيقة ضدهما في الضفة الغربية.
 
وحسب الصحيفة فقد وافقت فرنسا على تدريب القوة التي اتخذ قرار بإنشائها بعد عملية للأمن الفلسطيني ضد حماس في قلقيلية الشهر الماضي انتهت بمقتل خمسة من رجاله وأربعة  من نشطاء الحركة.
 
ووافقت إسرائيل على محتوى التدريب الذي تلقاه رجال الأمن الفلسطيني في الأردن على يد مختصين أميركيين، لكن هؤلاء تمرنوا فقط على كيفية تنفيذ عمليات حفظ القانون ومهام الشرطة، ولم يحصلوا على التدريب العسكري، وأسلحتهم مسدسات وبندقيات كلاشنكوف.
 
ورفض الجيش الإسرائيلي مؤخرا -حسب الصحيفة- طلبا من السلطة الفلسطينية لتتدرب قواتها على استعمال المتفجرات، كما رفض طلبا بإنشاء نظام اتصالات فلسطيني متقدم.

المصدر : الصحافة الإسرائيلية