وزير أميركي يدعو لصبغ أسطح المنازل بالأبيض
آخر تحديث: 2009/5/27 الساعة 12:39 (مكة المكرمة) الموافق 1430/6/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/5/27 الساعة 12:39 (مكة المكرمة) الموافق 1430/6/3 هـ

وزير أميركي يدعو لصبغ أسطح المنازل بالأبيض

وزير الطاقة ستيفن تشو (الفرنسية-أرشيف)

في كل صباح يستيقظ العالم على فكرة جديدة أو خبر عن ظاهرة الانحباس الحراري التي باتت تؤرق العلماء قبل البسطاء من الناس.

وهناك اقتراح يعتمد في تقنيته على ملايين الدلاء من طلاء الجدران للحد من تفاقم هذه الظاهرة, وهو جدير -على غرابته- بالدراسة والتجريب لما ينطوي عليه من بساطة كما أنه لا يتطلب تكنولوجيا عالية.

فهذا ستيفن تشو –عالم الفيزياء الحائز على جائزة نوبل الذي عينه الرئيس الأميركي باراك أوباما وزيرا للطاقة- يريد أن يصبغ كل شيء في العالم باللون الأبيض.

وفي ذلك يقول إن تغيير لون الأسطح وأرصفة الشوارع والطرقات لتعكس المزيد من ضوء الشمس والحرارة, اقتراح قد يكون له حظ كبير في احتواء ظاهرة الانحباس الحراري.

وتوقع البروفسور تشو الذي كان يتحدث في مستهل ندوة للحائزين على جوائز نوبل انطلقت أمس بسانت جيمس بالاس في لندن, أن يكون لهذا الاقتراح تأثير هائل.

وقال مبيّنًا ذلك إن جعل لون الإسمنت المستخدم في الأسطح والأسقف المكسوة بالبلاط فاتحا قد يقلل من انبعاثات الكربون كما لو أُخليت شوارع العالم من كل السيارات لمدة 11 عاما.

وأضاف أنه ينبغي أن يُشترط في لوائح البناء أن تُصبغ جميع الأسقف المسطحة بألوان هادئة تمتص حرارة أقل من الأسطح الداكنة. كما يمكن جعل الشوارع تبدو بلون الخرسانة حتى لا تبهر عيون سائقي المركبات مع انعكاس أشعة الشمس عليها.

وتعكس الأسطح الباهتة أو الفاتحة الألوان 80% من أشعة الشمس التي تسقط عليها, مقارنة بحوالي 20% تعكسها الأسطح الداكنة وهو ما يفسر السبب في طلاء الأسقف والجدران باللون الأبيض في البلدان الحارة.

ويساعد طلاء الأسطح بألوان باهتة في احتواء ظاهرة التغير المناخي وذلك لأنها تعكس أشعة الشمس إلى الفضاء وتقلل من الطاقة التي نحتاجها في تبريد الجو باستخدام مكيفات الهواء.

المصدر : تايمز

التعليقات