متمردو أكراد تركيا يتخلون عن الاستقلال
آخر تحديث: 2009/5/26 الساعة 12:55 (مكة المكرمة) الموافق 1430/6/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/5/26 الساعة 12:55 (مكة المكرمة) الموافق 1430/6/2 هـ

متمردو أكراد تركيا يتخلون عن الاستقلال

الزعيم الكردي مراد كراييلان (الفرنسية-أرشيف)

قال زعيم حزب العمال الكردستاني بالوكالة إن حزبه يعرض التخلي عن المطالبة بإقامة دولة مستقلة مقابل تسوية قائمة على التفاوض تضع حدا لحرب مع تركيا دامت 25 عاما وأزهقت أرواح 30 ألف شخص.

وأضاف رئيس الحزب بالوكالة مراد كراييلان أنهم في الحزب يمدون غصن الزيتون ويعرضون السلام، قبل أن يستدرك قائلا إنها فرصة العمر ويجب على طرفي الصراع انتهازها.

واستطرد قائلا "نحن نمر بمنعطف هام. فـالأكراد لا يرغبون في استمرار الحرب, ونعتقد أن بمقدورنا حل المسألة الكردية دون إراقة مزيد من الدماء".

وأبدى كراييلان, في مقابلة أجرتها معه صحيفة تايمز البريطانية من مكان سري في الجبال الواقعة شمال العراق, استعداد حزبه للتوصل إلى حل "سلمي وديمقراطي في إطار حدود الدولة التركية".

وقد برزت إمكانية تحقيق اختراق في الصراع التركي الكردي في وقت سابق من الشهر الحالي عندما وافق كراييلان على إجراء مقابلة مع أحد الصحفيين الأتراك في شمال العراق.

وفي ذلك اللقاء, أكد الزعيم الكردي, الذي كان نائبا لرئيس الحزب عبد الله أوجلان قبل اعتقاله, استعداد حزبه لإسقاط شرطه الأساسي في إقامة دولة مستقلة لأكراد تركيا البالغ تعدادهم 12 مليون نسمة.

واقترح تبني خطوات رئيسية نحو تحقيق السلام من بينها وقف فوري لإطلاق النار والبدء بمفاوضات تضع نهاية للحرب.

وقال كراييلان للصحيفة من مكان ما بأحد الأودية المكسوة بالغابات بالقرب من جبال قنديل "سبق لبريطانيا أن نزلت عند إرادة الأسكتلنديين ومنحتهم برلمانا خاصا بهم, وهذا ما نرغب أن يفعله الأتراك معنا".

وأشار إلى أنه درس التاريخ الأيرلندي وتحدث إلى أناس أسهموا في صنعه, مؤكدا أنه ملمّ بمراحل تطور الصراع هناك.

وتابع القول إن "على تركيا حل مشكلتنا على غرار ما فعلت بريطانيا بمشاكلها".

وكان حزب العمال الكردستاني قد لجأ إلى الكفاح المسلح ضد تركيا عام 1984 تحت قيادة عبد الله أوجلان, الذي اعتقل في 1999 ويقضي عقوبة السجن في جزيرة إمرالي التركية الواقعة في بحر مرمرة.

المصدر : تايمز

التعليقات