ديلي تلغراف: نصف الشعب البريطاني لا يثق في الشرطة
آخر تحديث: 2009/3/7 الساعة 00:47 (مكة المكرمة) الموافق 1430/3/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/3/7 الساعة 00:47 (مكة المكرمة) الموافق 1430/3/11 هـ

ديلي تلغراف: نصف الشعب البريطاني لا يثق في الشرطة

وزيرة الداخلية البريطانية تقر بقلة ثقة الشعب في الشرطة (الفرنسية-أرشيف)
نشرت صحيفة ديلي تلغراف مسحا لوزارة الداخلية البريطانية كشف أن مستويات الثقة في قدرة الشرطة على التحقيق في قضايا السلوك غير الاجتماعي بلغت 45% فقط في أنحاء الدولة.
 
وأشارت إلى أن مستويات قوات الشرطة في مقاطعتي لينكولنشاير وجنوب ويلز انخفضت إلى 38% فقط، وبلغت 39% في غوينت وهمبرسايد.
 
ومن جانبها قالت وزيرة الداخلية البريطانية جاكي سميث إن مستهدف الثقة الجديد هذا قصد به الطريقة الوحيدة للحكم على نجاح نظام حفظ الأمن في إنجلترا وويلز.
 
وأضافت أنها أرادت زيادة المستهدف إلى 55% بحلول عام 2011 ثم إلى 60% في عام 2012.
 
وأشارت إلى أنه "يتيعن على الشرطة أن تكون في خدمة الشعب وليس الحكومة. ولهذا رفضت هدفا مركزيا للشرطة لزيادة ثقة الشعب. كذلك أجريت تخفيضات جذرية في روتين عمل الشرطة لتسهيل حركتهم".
 
ومن جانبهم قال المحافظون إن الأرقام المذكورة أوضحت الحاجة الملحة لتجنيد المزيد من رجال الشرطة للقيام بالاعتقالات عند الضرورة، لأن هذا ما يريد أن يراه الناس في أحيائهم.
 
وأضافوا أن الروتين الحكومي والبيروقراطية التي اتبعها حزب العمال طوال اثني عشر عاما استنفدت وقت الشرطة، ما جعلهم بعيدين عن الجبهة الأمامية لمكافحة الجريمة.
 
فقد بينت الأرقام أنه تم تغريم شخصين فقط بأكثر من 250 جنيها إسترلينيا لرفضهما التوقف عن معاقرة الخمر في مكان عام خلال الخمس سنوات الماضية.
 
وهذا ما جعل محاولات حزب العمال لمعالجة السلوك الإجرامي وغير الاجتماعي تبوء بالفشل، وهو علامة أخرى على عجز وزيرة الداخلية في حكومة نفدت عنها الأفكار.
المصدر : الصحافة البريطانية