الأمم المتحدة تتهم بريطانيا بالضلوع في عمليات تعذيب
آخر تحديث: 2009/3/11 الساعة 11:21 (مكة المكرمة) الموافق 1430/3/14 هـ
اغلاق
خبر عاجل :الأمم المتحدة تحمل التحالف بقيادة السعودية المسؤولية عن مقتل 20 مدنيا في غارة باليمن
آخر تحديث: 2009/3/11 الساعة 11:21 (مكة المكرمة) الموافق 1430/3/14 هـ

الأمم المتحدة تتهم بريطانيا بالضلوع في عمليات تعذيب

بنيام محمد يتهم البريطانيين بتعريضه للتعذيب (الفرنسية-أرشيف)

قالت صحيفة ذي إندبندنت البريطانية إن تقريرا أصدرته الأمم المتحدة البارحة اتهم بريطانيا بالتورط في عمليات تعذيب في إطار البرنامج الأميركي لتسليم المعتقلين إلى بلاد أجنبية وأنها عرضت مئات المتهمين للتعذيب في إطار ما يسمى الحرب على الإرهاب.

ووجهت المنظمة الدولية انتقادات حادة لبريطانيا لانتهاكها حقوق الإنسان الأساسية، ومحاولة إخفاء أعمال غير مشروعة في إطار مكافحة الإرهاب.

وقال المقرر الخاص لهذه الهيئة مارتن شينين إن الولايات المتحدة لم تكن لتتمكن من خلق نظامها الخاص بنقل المتهمين من بلد إلى بلد آخر بغية استجوابهم لولا تواطؤ حلفائها وخاصة بريطانيا وباكستان وإندونيسيا وكينيا وكرواتيا والبوسنة والهرسك ومقدونيا وكندا وجورجيا.

كما اتهم التقرير الاستخبارات البريطانية باستجواب محتجزين يقبعون في حبس انفرادي في باكستان حيث كانوا يتعرضون لعمليات تعذيب.

وقال شينين إن المخابرات البريطانية أجرت أو حضرت 2000 جلسة استجواب لمعتقلين في أفغانستان وغوانتانامو والعراق.

وتأتي اتهامات شينين بعد توجيه الإثيوبي المقيم ببريطانيا بنيام محمد -الذي أفرج عنه مؤخرا من معتقل غوانتانامو- تهما للاستخبارات البريطانية بالتواطؤ مع وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (سي آي أي) في تعريضه للتعذيب.

وقد فاقم صدور هذا التقرير حدة المطالبات بإجراء تحقيق شامل ومستقل حول تورط الحكومة البريطانية في اعتقال المتهمين وفي عمليات تسليمهم لبلاد أخرى لانتزاع إقرارهم منذ بداية ما يسمى "الحرب على الإرهاب" قبل ثماني سنوات.

المتحدث الخاص بالشؤون الخارجية في الحزب الديمقراطي الليبرالي البريطاني أد دايفي طالب بالتحقيق في مزاعم التعذيب قائلا "من المخجل أن تلجأ بريطانيا للاعتماد على المنظمات الخارجية لدعم سيادة القانون".

أما المتحدثة المختصة بشؤون الأمن القومي في حزب المحافظين المعارض نفيل جونس هوتن روف فقالت إن من شأن الادعاءات المستمرة في خرق القانون -والتي لا ترد الحكومة عليها- أن تضر بسمعة بريطانيا وتقوض مصداقية هذه الحكومة.

المصدر : إندبندنت
كلمات مفتاحية: