صحيفة بريطانية: أوباما يكشف خططا لحماية مالكي العقارات
آخر تحديث: 2009/2/15 الساعة 14:53 (مكة المكرمة) الموافق 1430/2/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/2/15 الساعة 14:53 (مكة المكرمة) الموافق 1430/2/20 هـ

صحيفة بريطانية: أوباما يكشف خططا لحماية مالكي العقارات

أوباما يعلن عن حماية مالكي العقارات لحشد مزيد من الدعم لخططه الأخرى (الأوروبية)

علمت صحيفة صنداي تلغراف البريطانية أن الرئيس الأميركي باراك أوباما يعتزم الكشف هذا الأسبوع عن خطط لحماية المواطنين من الحجز على منازلهم، في خطوة ترمي إلى كسب التأييد العام لبرامجه الاقتصادية وتمهيد الطريق أمام خطط كبيرة أخرى.

وقالت الصحيفة إن البيت الأبيض قدم الإعلان عن تلك الخطط -الذي كان مقررا له نهاية هذا الشهر- إلى يوم الأربعاء من هذا الأسبوع بعد أن توسل حلفاء أوباما لإظهار أن حكومته تعمل شيئا لصالح الأميركيين العاديين.

وكانت استطلاعات للرأي أظهرت سخط الناخبين إزاء تحويل المليارات من دافعي الضرائب لخطط الإنقاذ، بدون إعارة أي اهتمام لمالكي العقارات.

ووصفت الصحيفة تلك الخطوة بأنها محاولة جديدة من أوباما لاستعادة السيطرة على الأجندة السياسية بعد أسبوعين من تعثر طلبه لإصلاح السياسات بسبب الاعتراضات الجمهورية.

ويخشى حلفاء أوباما من أن تراجع الدعم الشعبي لمزيد من الإجراءات المكلفة من شأنه أن يقوض رغبة أوباما في إصلاح الرعاية الصحية والاستثمار في مشاريع الطاقة الخضراء، وهي العناصر الأساسية المدرجة على أجندته لعامه الأول من تسلمه السلطة.

وأشارت الصحيفة إلى أن أوباما سيتوجه يوم الأربعاء إلى فينيكس وأريزونا وهي الأكثر تأثرا بالركود، للكشف عن مشروع يقدر بخمسين مليار دولار لمنع الاستيلاء على المنازل.

وكان مساعدو أوباما قدموا زيارته بعد أن أفضى الأداء غير المستقر لوزير الخزانة تيموثي غيثنر في الإعلان عن التفاصيل بشأن برنامج أوباما للإنقاذ إلى تدني أسواق الأسهم، إذ إنه فشل في توفير التفاصيل التي تم التعهد بها سواء بشأن خطط الاستيلاء على المنازل أو عملية إنقاذ البنوك.

من جانبه قال الديمقراطي رئيس اللجنة المالية في مجلس النواب بارني فرانك إن على غيثنر أن لا يكرر الأخطاء التي اقترفها سلفه هانك بولسون "الذي لم يأبه لباقي شرائح المجتمع".

وتتمثل خطة أوباما في مساعدة المنكوبين من أصحاب العقارات في الحصول على قروض معدلة، وتقديم الدعم المالي للمقرضين (البنوك) الذين يخفضون أسعار الفائدة، ويؤكد فرانك أن الخطة تضمن عدم دفع صاحب المنزل أكثر من 31% من دخله لتسديد الأقساط.

المصدر : ديلي تلغراف