أوبرا وينفري بدأت من الصفر لتصبح أشهر مقدمة برامج (رويترز-ارشيف)

ذكرت صحيفة واشنطن بوست الأميركية أن البرنامج الشهير
"أوبرا وينفري شو" الذي تقدمه المذيعة الأميركية وينفري سوف يتوقف عن البث في التاسع من سبتمبر/أيلول 2011، بعد 25 موسما مما وصفته بالنجاح المتواصل.

وأضافت واشنطن بوست أن شركة هاربو للإنتاج الفني التابعة لوينفري أعلنت عن توقف البرنامج عبر رسالة بالبريد الإلكتروني إلى إدارة التلفزيون مساء البارحة.

وتوقعت الصحيفة أن تقوم وينفري بنقل برنامجها ليبث عبر شبكة تعمل بالكيبل تحت اسم "شبكة أوبرا وينفري" بالاشتراك مع شركة ديسكفري للاتصالات (الشركة الأميركية الدولية للإعلام والترفيه)، مضيفة أن أوبرا نفسها ستقوم بالتعليق على الحدث في حلقة اليوم مما يجعل منها حلقة تاريخية يتحدث عنها الناس لسنوات قادمة.

وكشفت تقارير بداية الشهر الجاري عن أن المدير التنفيذي لشركة "ديسكفري للاتصالات" ديفد زاسلاف حث وينفري على نقل برنامجها الحواري إلى "شبكة أوبرا وينفري".

أوبرا وينفري خاطبت الجماهير في حملة أوباما الانتخابية (الفرنسية-أرشيف)
بداية المشوار
بدأت الأميركية من أصل أفريقي أوبرا وينفري مشوارها ببرنامجها الحواري "يتحدث الناس" (بيبل آر توكينغ) على إحدى الشبكات المحلية في ولاية شيكاغو عام 1976، ثم بدأت العمل في برنامجها الشهير "أوبرا وينفري شو" عام 1986 الذي جمع أكثر من مائة مليون دولار في سنته الأولى وقامت أوبرا بشرائه ليحولها إلى مليارديرة تدير إمبراطوريتها الإعلامية بنفسها.

ويشار إلى أن برنامج "أوبرا وينفري شو" حواري يضم
مقابلات ومناقشات، ونال شهرة عالمية عبر تسليطه الضوء على العديد من الموضوعات الاجتماعية والفنية والثقافية.

من الصفر
واستضاف البرنامج شخصيات سياسية اجتماعية مثل بيل كلينتون وهيلاري كلينتون وكوندوليزا رايس وسارة بالين وغيرهم.

وأما وينفري فولدت عام 1954 لوالدة تعمل في خدمة البيوت ووالد يعمل حلاقا، واضطرت للعيش مع جدتها في ولاية مسيسيبي بعد انفصال والديها.

وأشارت وينفري في كتابها "رحلتي لأكون محبوبة" أنها بدأت رحلتها من الصفر.

المصدر : واشنطن بوست