هل تشدد واشنطن عقوبات طهران؟
آخر تحديث: 2009/11/19 الساعة 12:35 (مكة المكرمة) الموافق 1430/12/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/11/19 الساعة 12:35 (مكة المكرمة) الموافق 1430/12/2 هـ

هل تشدد واشنطن عقوبات طهران؟

أوباما ناقش الشأن النووي الإيراني أثناء جولته الآسيوية (رويترز)

تساءلت صحيفة كريستيان ساينس مونيتور الأميركية هل حان الوقت للولايات المتحدة كي تتخذ خطوات أقسى بحق إيران، في ظل رفض الأخيرة لاتفاق بشأن البرنامج النووي الإيراني مع القوى الدولية؟

وأشارت الصحيفة في تقريرها إلى أن طهران رفضت البارحة المضي في مشروع اتفاق جرى برعاية الوكالة الدولية للطاقة الذرية في فيينا في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، ووافقت عليه إيران من حيث المبدأ، وشاركت فيه كل من فرنسا والولايات المتحدة وروسيا.

ويقضي مشروع الاتفاق بأن تقوم إيران بإرسال حوالي 70% من كمية اليورانيوم المنخفض التخصيب إلى روسيا وفرنسا لتخصيبه بمستويات أعلى وإعادته إلى طهران كي تستخدمه وقودا لمفاعلاتها النووية للأغراض السلمية.

ومضت ساينس مونيتور إلى أنه إثر الرفض الإيراني للاتفاق، ستواجه إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما ضغوطا مختلفة، بعضها داخلي على مستوى الكونغرس، وبعضها خارجي من الشركاء مثل بريطانيا وفرنسا وإسرائيل، وذلك من أجل أن تشرع واشنطن في فرض عقوبات اقتصادية أقسى على إيران.

تصريحات كلينتون أثارت نظيرها منوشهر متكي بشأن الاتفاق النووي (الفرنسية-أرشيف)

تبادل داخلي

وفي المقابل أوضحت طهران أنها على استعداد لمبادلة اليورانيوم المنخفض التخصيب بالعالي التخصيب، على أن تتم عمليات التبادل داخل الأراضي الإيرانية بشكل متزامن، داعية إلى العودة إلى المباحثات.

من جانبها، قالت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون إنه سبق أن تمت مناقشة الاتفاق وإنه من الصعب إعادة بحثه والتعديل فيه.

وأدت تصريحات كلينتون إلى إثارة نظيرها الإيراني منوشهر متكي الذي رد بالقول "إن الدبلوماسية ليست أسود أو أبيض" مضيفا أن ممارسات واشنطن في الضغط على إيران لقبول الاتفاق تعد ممارسات غير دبلوماسية.

وأثناء جولته الآسيوية، ناقش الرئيس الأميركي أوباما الشأن النووي الإيراني مع نظيريه الروسي ديمتري ميدفيديف والصيني هو جينتاو.





وبينما يشير الموقف الروسي إلى أن موسكو قد تدرس فرض عقوبات على طهران إذا عدلت الأخيرة عن الاتفاق، لم تظهر بكين أي موقف علني إزاء فرض مزيد من العقوبات على إيران.

المصدر : كريستيان ساينس مونيتور

التعليقات