مستشار لبراون: غزة ستؤجج التطرف الديني ببريطانيا
آخر تحديث: 2009/1/29 الساعة 11:26 (مكة المكرمة) الموافق 1430/2/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/1/29 الساعة 11:26 (مكة المكرمة) الموافق 1430/2/3 هـ

مستشار لبراون: غزة ستؤجج التطرف الديني ببريطانيا

ويست: إنكار أن سياستنا الخارجية لها أي تأثير على ظاهرة الإرهاب كلام فارغ (رويترز)

حذر الوزير المكلف بمكافحة الإرهاب في الحكومة البريطانية من أن الجهود الرامية إلى الحيلولة دون ارتماء المسلمين البريطانيين في أحضان "التطرف الإسلامي" أصيبت بانتكاسة كبيرة نتيجة الهجوم الإسرائيلي على غزة.

ونسبت صحيفة غارديان للوزير اللورد ويست أوف سبيتهيد قوله "دأبنا على رفض الاعتراف بأن سياستنا الخارجية لها أي تأثير على ظاهرة الإرهاب, لكن تبين أن ذلك كلام فارغ".

وأضاف الوزير الذي يعتبر مستشار رئيس الوزراء البريطاني غوردون براون لشؤون الإرهاب قائلا إن إدارة رئيس الوزراء البريطاني السابق توني بلير كانت تعاند في قبول فتح نقاش حول مدى تأثير سياستنا الخارجية على ظاهرة التطرف الديني في البلاد.

ونسب الوزير لمخبرين بوزارة الداخلية البريطانية تأكيدهم أن الهجوم على غزة كان في صالح مجندي العناصر الجديدة للقاعدة.

وقال ويست -الذي كان يتحدث أمام مهندسين معماريين يقومون بإعداد تصاميم لمبان جديدة تأخذ في الاعتبار التهديد الإرهابي- إن الذي حدث في غزة أضر بالإستراتيجية البريطانية لمكافحة الإرهاب, مما يتطلب اتخاذ إجراءات سريعة للتعامل مع هذه المسألة.

ويستطرد "لا شك أن من يروجون للكراهية يجدون في الصور التي تأتي من غزة مادة يمكنهم ربطها بالولايات المتحدة وإسرائيل وبريطانيا, ولا شك أن ذلك سيمثل انتكاسة لجهودنا" على حد تعبيره.

وذكّرت غارديان بقول مدير جهاز الاستخبارات البريطاني MI5 جوناثان إيفانس بداية هذا الشهر إن التصرفات الإسرائيلية وفرت مزيدا من الوقود الأيديولوجي للمنظمات المتشددة ببريطانيا, كما قالت إن مسؤولي الجالية المسلمة ببريطانيا الذين كانوا يعملون على تهدئة الشباب المتحمس أكدوا أن جهودهم أصيبت بانتكاسة أرجعتهم سنوات إلى الوراء.

ومن ناحية أخرى, حذر ويست من أن تهديد الإرهاب الدولي بالغ للغاية قائلا "كل يوم يمر أرى على مكتبي أشياء مقلقة للغاية، بل تقشعر لها الجلود".

المصدر : غارديان