نيويورك تايمز: أوباما عزف على نغمة جديدة منذ اليوم الأول
آخر تحديث: 2009/1/23 الساعة 02:52 (مكة المكرمة) الموافق 1430/1/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/1/23 الساعة 02:52 (مكة المكرمة) الموافق 1430/1/27 هـ

نيويورك تايمز: أوباما عزف على نغمة جديدة منذ اليوم الأول

أوباما (يمين) يودع بوش (رويترز)
 
في أول يوم عمل بالبيت الأبيض انطلق الرئيس الأميركي الجديد باراك أوباما في فرض قواعد عمل حكومي جديدة تقوم على الشفافية والأخلاق المهنية، بدأها بتجميد مخصصات كبار معاونيه، وبوضع قيود على مجموعات الضغط، مؤكدا ضرورة عدم إفشاء الأسرار الحكومية.

بهذا لخصت صحيفة نيويورك تايمز أول يوم عمل لأوباما، مؤكدة تعهده بالانسلاخ الكامل من السياسات التي طبعت الفترتين السابقتين على حكمه.

ورأت الصحيفة أن ما جاء في خطاب تنصيب أوباما من تبرؤ من كل قرارات إدارة سلفه جورج بوش، ابتداء من القرارات العلمية وحتى قرار الحرب على الإرهاب، دليل على المجهود الذي سيبذله من أجل تغيير الأولويات والقيم.

"
رغم الجد والرغبة في التغيير وجد أوباما  نفسه وفريقه في اليوم الأول أسارى لشكليات الإدارة كالتصريحات بالدخول إلى البيت الأبيض بالنسبة لبعض الموظفين، وكتثبيت أغلب أعضاء الإدارة في وظائفهم
"
الشفافية حجر الزاوية
وذكرت نيويورك تايمز بقول أوباما في حفل أقيم لتأدية بعض كبار الموظفين اليمين الدستورية إن الشفافية ستكون حجر الزاوية لعهده، مشيرا إلى أن هناك كثيرا من "الأسرار قد أصبح في هذه المدينة".

ورغم الجد والرغبة في التغيير قالت الصحيفة إن أوباما وجد نفسه وفريقه في اليوم الأول أسارى لشكليات الإدارة كالتصريحات بالدخول إلى البيت الأبيض بالنسبة لبعض الموظفين، وكتثبيت أغلب أعضاء الإدارة في وظائفهم.

وبما أن أول فعل يقوم به الرئيس تكون له رمزية بالغة حسب الصحيفة، فقد نبهت إلى اهتمام أوباما بإغلاق سجن غوانتانامو، متنبئة بصدور قرار بإغلاقه اليوم الخميس.

وقالت الصحيفة إن أوباما بعث في يومه الأول برسالتين ترددان صدى من حملته، الأولى عزمه على قيادة حكومة نظيفة ومنفتحة، والثاني فهمه للألم الذي يعاني منه الأميركيون بسبب الأزمة الاقتصادية.

وربطت الصحيفة بين النقطة الثانية وبين تجميد أوباما لمصروفات كبار موظفي إدارته، مكررة قوله "الأسر تشد على بطونها، وهكذا ينبغي أن تفعل واشنطن أيضا".
المصدر : نيويورك تايمز