صحف أميركية: بوش دمر اقتصاد البلاد وشوه صورتها
آخر تحديث: 2009/1/13 الساعة 20:56 (مكة المكرمة) الموافق 1430/1/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/1/13 الساعة 20:56 (مكة المكرمة) الموافق 1430/1/17 هـ

صحف أميركية: بوش دمر اقتصاد البلاد وشوه صورتها

بوش: عندما يحاكمني التاريخ سأكون قد رحلت منذ أمد (رويترز-أرشيف)

انتقد الكاتب البارز يوجين روبنسون في مقال نشرته صحيفة واشنطن بوست الأميركية سياسات الرئيس المنصرف جورج دبليو بوش. أما صحيفة كريستيان ساينس مونيتور فقالت إن بوش شوه صورة البلاد في الخارج.

وقال روبنسون إن ثماني سنوات قضاها بوش في السلطة تعبر عن الفشل والإحباط ويتطلب الأمر سنوات للتعافي من آثارها، كما انتقد عبارات بوش في معرض إجابته على أسئلة الصحفيين في مؤتمره الأخير بالبيت الأبيض، مثل "ليس هناك شيء اسمه التاريخ على المدى القصير" و"إنني أختلف بشدة مع التقييم بأن موقفنا الأخلاقي قد تضرر".

وتساءل الكاتب عما إذا كان بوش قد انتبه لكل من الرئيس المنتخب باراك أوباما والسيناتور جون ماكين عندما عبرا عن الحاجة إلى تحسين صورة الولايات المتحدة واستعادة شرفها ومكانتها في العالم، مضيفا "أم أن بوش كان يظنهما يمزحان".

ويرى أن إجابات بوش على أسئلة الصحفيين في المؤتمر بشأن العراق تمثل عبارات علاقات عامة أكثر من كونها تمثل صناعة القرار الرئاسي، مثل قوله إن "المهمة أنجزت"، وأضاف الكاتب أن قرار غزو العراق كان خطأ في المقام الأول.

"
بوش فشل في أورليانز الجديدة إثر إعصار كاترينا، وتسبب في حربين في الخارج، فضلا عن فضائح سجني أبو غريب وغوانتانامو، والأزمة المالية الخانقة
"
فشل بوش
ومضى روبنسون يعدد المحطات التاريخية التي فشل فيها بوش، ليذكر من بينها فشله المتمثل في عدم قيامه بزيارة إلى أورليانز الجديدة في ذروة تعرضها للفيضانات المدمرة والقاتلة التي سببها إعصار كاترينا، وكذلك الفشل في العثور على أسلحة دمار شامل في العراق، فضلا عن فضائح سجني أبو غريب وغوانتانامو.

واختتم الكاتب بقوله إنه قد يتفهم تردد أوباما في فتح تحقيق جنائي بشأن السنوات الثماني التي قضاها بوش في الحكم، ويدرك أن بوش سيصدر عفوا بشكل مسبق عن كل الجناة الأميركيين، لكنه يركز على أهمية بدء تحقيق لمعرفة كامل الحقيقة بحيث لا يطمع أي رئيس مستقبلي في استغلال الحرية مرة أخرى، على المستويين قصير المدى وطويله.

بوش والتاريخ
من جانبها ذكرت صحيفة كريسيتان ساينس مونيتور الأميركية أن بوش في مؤتمر صحفي بالبيت الأبيض عام 2002 عندما كانت الحرب على العراق تلوح في الأفق، ذكر أنه سيكون "قد رحل منذ زمن بعيد" عندما يبدأ التاريخ بفتح أوراقه والحكم عليه، واصفا كل من يكتب التاريخ بأنه محاب ومتحيز.

وقالت إن بوش يغادر سدة الحكم ويترك البلاد خلفه غارقة في أزمة اقتصادية خانقة لم تشهدها منذ ثمانين عاما، فهو دمر الاقتصاد وذلك ما سيكتب عنه التاريخ أكثر.

وأضافت الصحيفة أن حرب بوش على "الإرهاب" تسبب في توريط البلاد في حربين في الخارج، إحداهما على العراق والتي بنيت على معلومات استخباراتية خاطئة، وتسببت في تشويه صورة الولايات المتحدة في العالم، وأخرى على أسامة بن لادن الذي ترى الصحيفة أنه باق وبشكل أوسع.

المصدر : الصحافة الأميركية