دول الخليج مطالبة بضخ مزيد من الاستثمارات بالأسهم
آخر تحديث: 2008/9/18 الساعة 01:28 (مكة المكرمة) الموافق 1429/9/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/9/18 الساعة 01:28 (مكة المكرمة) الموافق 1429/9/19 هـ

دول الخليج مطالبة بضخ مزيد من الاستثمارات بالأسهم

البورصات الخليجية بحاجة لمزيد من الأموال لوقف التراجع (الفرنسية-أرشيف) 

حث مصرفي خليجي بارز حكومات الشرق الأوسط وصناديقها السيادية الاستثمارية على التدخل لدعم أسواق الأسهم المحلية عقب التراجع الحاد في أسواق الأسهم المالية بالمنطقة.

وقالت صحيفة فاينانشيال تايمز في عددها اليوم إنه رغم الفورة النفطية التي تشهدها حاليا قد تكون دول الخليج مقدمة على حركة تصحيح مثيرة ومفاجئة شبيهة لتلك التي حدثت عام 2006 عندما تبخرت مئات مليارات الدولارات من أسواق الأسهم المالية بالمنطقة.

وبدأت هيئة الاستثمار الكويتية أمس الثلاثاء -وهي بمنزلة صندوق الثروة السيادي في الكويت برأسمال يبلغ 200 مليار دولار أميركي- في شراء أسهم بسوق الأوراق المالية بالدولة, التي تراجعت بنسبة 21% منذ ارتفاعها في النصف الأول من العام بنحو 20%.

ونقلت الصحيفة عن إبراهيم دبدوب -الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك الكويت الوطني- اعتقاده بأنه ما لم تتدخل الحكومات بضخ مزيد من السيولة في النظام, فإن الشعور النفسي السلبي سيستمر "لأننا لا نرى أن الأسواق العالمية سيستقر لها قرار".

ولم تكن هنالك علاقة متبادلة من الناحية التاريخية بين الأسواق في الغرب ومثيلاتها في الخليج, التي تشهد نموا سريعا بفضل تدفق البترودولارات. لكن الصحيفة تستدرك بالقول إن الاضطرابات المالية في الغرب تثير المشاعر السلبية التي ازدادت سوءا جراء انهيار بنك ليمان براذرز للاستثمارات الأميركي.

ومضت الصحيفة إلى القول إن الأسواق المالية الخليجية شهدت هذا العام تباينا في الأداء, فبينما اتسم أداؤها في الكويت وقطر وعمان بالقوة قبل تراجعها فإن فعالية السوق السعودية -وهي أكبر أسواق الشرق الأوسط- ظلت متدنية لأشهر مضت.

وفي الإمارات العربية المتحدة كان أداء سوق دبي المالية ضعيفا هو الآخر حيث تراجع مؤشره بمعدل 17% تقريبا هذا الشهر.

المصدر : فايننشال تايمز